التخطي إلى المحتوى
آخر تطورات الهجوم على مطار العريش أثناء زيارة وزيري الدفاع والداخلية واستشهاد ضابطين
بيان المتحدث العسكري

أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة “العقيد تامر رفاعي” استشهاد ضابط وإصابة اثنين آخرين وذلك نتيجة الهجوم الذي تعرض له مطار العريش أثناء زيارة القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع الفريق أول “صدقي صبحي” ووزير الداخلية اللواء ” مجدي عبد الغفار”.

وأضاف رفاعي الذي أعلن الخبر عبر صفحة المتحدث العسكري على الفيسبوك، أن الهجوم تم بقذيفة لم يحدد نوعها، وأسفرت عن حدوث تلفيات بإحدى طائرات الهليكوبتر المتواجدة بالمطار، وأن القوات المتواجدة قامت بالتعامل السريع مع مصدر القذيفة، دون الإعلان عن نتائج هذا التعامل.

يذكر أن منطقة العريش وشمال سيناء تشهد عمليات إرهابية بصورة مستمرة، وأيضاً مواجهات بين القوات المسلحة والعناصر الإرهابية التي تتخذ من المنطقة نقطة انطلاق لعملياتها الإرهابية في المنطقة، هذا وسنوافيكم بآخر المستجدات فور ورودها.

تحديث:

ارتفاع عدد الشهداء من الضباط إلى اثنين، هما المقدم اسماعيل الشهابي، والعقيد طيار حربي مقاتل رفعت مندوه، الذي تم الإعلان عن وفاته مؤخراً.

المقدم اسماعيل الشهابي
المقدم اسماعيل الشهابي

كما نشر الحساب الرسمي للقوات المسلحة المصرية فيديو لوصول القائد العام ووزير الدفاع “صدقي صبحي” بصحبة وزير الداخلية “مجدي عبد الغفار” على متن طائرة هليكوبتر، بعد العملية الإرهابية التي تعرض لها مطار العريش.

تحديث: الأربعاء 3:55 م

رويترز: وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية تعلن عن مسؤولية التنظيم عن عملية استهداف مطار العريش، والتي أوقعت شهيدين وتلفيات بأحد الطائرات، وذلك أثناء تفقد وزيري الدفاع والداخلية للتطورات الأمنية بالمنطقة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات