التخطي إلى المحتوى
بالفيديو عمرو موسي : مدة الرئاسة غير قابلة للتعديل ولا يجب المساس بالدستور ويطالب بعودة مجلس الشوري
عمرو موسي دعوات تعديل الدستور باطلة ولا يجب المساس بمادة فترة الرئاسة

قال عمرو موسي المرشح الرئاسي السابق ووزير الخارجية المصرية الأسبق، أن مدة الرئاسة غير قابلة للتعديل ولا يجب المساس بها، جاء ذلك خلال تواجده وظهوره أمس في حلقة أمس من برنامج العاشرة مساء والذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، على قناة دريم الفضائية .

وأضاف عمرو موسي أن الدستور هو أبو القوانين، وهو رمز الاستقرار في الدولة، وأساس الاستقرار في أي مجتمع، وليس معنى ذلك أن الدستور ليس به أخطاء أو انه قران منزل، ولكن بعد تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي وجدنا بعد الدعوات التي تدعوا إلى تعديل مادة الرئاسة .

وأردف عمرو موسي أن الرئيس عبد الفتاح السيسي في مؤتمر الشباب قال انه يحترم الدستور، وانه يعمل وفقا لمواد الدستور، والدستور يحتاج إلى القوانين المنظمة للدستور والقوانين المعدلة للدستور، وان الدستور به مواد يجب دراستها من جديد وتشريعها مرة أخرى .

وطالب عمرو موسي بتعديل مادة مجلس الشورى وإنشاء مجلس الشورى في مصر، أو مجلس الشيوخ، وان مجلس الشعب ألان لا يستطيع النواب التواجد فيه وتقديم مراجعهم حيث أن عدد النواب وصل إلى 600 عضو لا يستطيعون القيام بمهمتهم على أكمل وجه، ويكون مجلس الشيوخ لكل الخبرات التي تزيد عمرها عن 40 عام ولديه خبرات .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.