التخطي إلى المحتوى
النواب: مشروع قانون فرض ضرائب على إعلانات مواقع السوشيال ميديا
فرض ضرائب على إعلانات مواقع السوشيال ميديا

من خلال الأخبار المنشورة بجريدة “اليوم السابع” اليوم السبت 16 ديسمبر 2017 فقد ورد خبر عن مشروع قانون فرض ضرائب على إعلانات مواقع السوشيال ميديا وذلك من المشروع المقدم من النائب البرلماني “مصطفى بكري” ومجموعة من نواب مجلس الشعب المصري والذي يقرر فيه عرض مشروع إعداد فرض ضريبة على إعلانات مواقع التواصل الاجتماعي في مصر الفيسبوك وتويتر.

ضرائب على إعلانات مواقع السوشيال ميديا

في سابقة حديثة ولأول مرة أفاد النائب “مصطفى بكري”  عضو مجلس النواب أن مشروع قانون ضرائب على إعلانات مواقع السوشيال ميديا من المتوقع أن يوافق عليه نحو 60 نائب ومن ثم يتم إحالته إلى اللجنة التشريعية بمجلس الشعب للموافقة عليه حتى يصدر في وقت قريب .

إمكانية غلق مواقع التواصل

وفي حوار النائب البرلماني “بكري” عن إمكانية غلق الفيسبوك وتويتر في مصر لحين الانتهاء من مشروع القانون والموافقة عليه أفاد صعوبة غلق مواقع التواصل الاجتماعي وذلك لان:

  • غلق مواقع التواصل الفيسبوك وتويتر في مصر يمثل خطر كبير
  • أن المواطنين تعودت على تلك المواقع
فرض ضرائب على إعلانات مواقع السوشيال ميديا

فرض ضريبة على إعلانات الفيسبوك وتويتر في مصر

ويرى من جانبه “مصطفى بكري” أن هناك اعلانات لمواقع أجنبية على حساب الإعلام المصري ويجب من فرض ضريبة عليها ومن الضروري الإسراع في الموافقة على مشروع القانون سريعا، مؤكدا خلال حواره أنه يجب أن يكون للإعلانات المحلية التواجد على الساحة المصرية.

أهمية فرض ضرائب لإعلانات السوشيال ميديا

يرى بكري أن فرض ضرائب على مواقع السوشيال ميديا يعمل على:

  •  حماية الصناعات الوطنية
  •  حماية المواقع الخبرية الموجودة في مصر
  • أن الفيسبوك يستخدم المواقع الخبرية للترويج لنفسه
  • إن عدم فرض ضريبة على إعلانات الفيسبوك له تأثير على صناعة الإعلام في مصر.

طريقة فرض ضريبة على إعلانات السوشيال ميديا

وعن طريقة فرض الضريبة وماذا يتم تحديده قرر:

  • أن تفرض ضريبة على كل إعلان ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أن الحديث يقتصر على الاعلانات فقط
  • لا تفرض ضريبة على متصفحي الفيسبوك وتويتر ولا يجب المساس بمن يتصفح مواقع التواصل الاجتماعي في مصر من “الفيسبوك” و “تويتر”.

قد يهمك أيضا

التعليقات