التخطي إلى المحتوى
شاهد الدقائق الأخيرة لمحاولة سمية طارق فتاة المول الإنتحار على الهواء مباشرة وتعليقات أصدقاؤها

فاجأت أمس الساعة الحادية عشر مساءاً فتاة المول سمية طارق الجميع بظهورها لايف في حالة مزرية على حسابها على فيسبوك، لتؤكد للجميع أنها تحاول الإنتحار للتخلص من حياتها التي أصبحت لا تٌطيقها، بعد ما أُثير حولها خلال الفترة الأخيرة والتي انتهت بمحاولة ذلك الشاب الذي سبق واعتدي عليها تشويهها.

وأكدت سمية في ذلك الفيديو أنها أصبحت فاقدة للرغبة في الحياة وأصبحت لا تطيق رؤية صورتها، ولذلك فهي قررت التخلص من حياتها بعد حالة اليأس التي وصلت لها، وأضافت سمية أنها قامت بعمل بلوك للجميع، حتى لكل أرقام الموبايلات على تليفونها المحمول، ولم تترك إلا رقم واحد ولكنها لم تعلن عن هويته إلا أنها في ذات الوقت أكدت أنه لن يتصل بها حتى.

وقد استنجد أصدقاء سمية بالجميع لإنقاذها من الإنتحار، وفي وقت سابق ومنذ عدة أشهر سبق وتلقى قسم شرطة مصر الجديدة تلقى إخطارا من مستشفى كليوباترا بتواجد سمية طارق البالغة من العمر 25 عاما، وهي مصابة بجرح قطعي في الوجه بطول 20 سم، وباستجوابها من خلال الشرطة أكدت أنها أثناء تواجدها بشارع إبراهيم باشا، فوجئت بهاني المتهم بالإعتداء عليها سابقاً يظهر لها ويقوم بالإعتداء عليها بكاتر في وجهها ولاذ بالفرار.

وبإنتقال الشرطة إلى مقر وقوع الحادثة وتمشيط المكان تم بالفعل القبض على ذلك الشاب، الذي اعترف بجريمته وأمرت النيابة بإحالته إلى محاكمة عاجلة.

Publié par Somaya T. Ebeid sur jeudi 14 décembre 2017

قد يهمك أيضا

التعليقات