التخطي إلى المحتوى
الأفتاء تكشف حكم وضع المال في البنك وأخذ الفوائد الثابتة على المدي الطويل

أجابت دار الإفتاء المصرية على أحد الأسئلة التي وردت إلى صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، يقول: “ما حكم وضع المال في البنك وأخذ الفوائد؟”، نظرا لما يشغل هذا السؤال بال العديد من المسلمين بسبب تحريم بعض الشيوخ لها والتأكيد أنها ربا. مصدر يكشف ملامح القانون الجديد لـ”زيادة المعاشات”

حيث قالت لجنة الفتوى بدار الأفتاء،أن وضع المال في البنك وأخذ الفوائد عليه أمر جائز ولا حرج فيه؛ ويجوز صرفها في أي أمر من أمور الحياة والحج بها، مؤكده أن المعاملة بين البنك والـمودع والمستثمر تعد استثمار، حيث أن البنك يعد مؤسسة وسيطة قامت للتوفيق بين المودعين والمستثمرين .

وأضافت لجنه الفتوي في دار الأفتاء،أن المودع يقوم بوضع ماله في البنوك من أجل أن يقوم المستثمر باستثمارها في مشروعات مختلفة، مؤكده أن نظام ثبات الفائدة هو تطور علوم المحاسبة، مشيرا إلى أنه يجوز للبنك أن يأخذ العائد الـمتفق عليه مع أصحاب المشروعات الممولة، وأن هذا الأمر لا يعد حرام ولا يعد من باب الربا على الإطلاق.

التعليقات