التخطي إلى المحتوى
بعد ارتفاعه على مدار الأيام الماضية الدولار على صفيح ساخن فهل تزيد الأسعار؟

عاد الدولار الأمريكي إلى الصعود مرة أخرى في مقابل الجنيه المصري خلال الأيام القليلة الماضية، عقب أن كان مستقرا  لمدة شهور، ليصل إلى أعلى متوسط له في خلال 4 أشهر الماضية ويسجل نحو 17.85 جنيه.

 

وقد أثار ارتفاع سعر الدولار الأمريكي الكثير من الأفراد حيث ينعكس ذلك على أسعار الخدمات والسلع والمنتجات الغذائية في البلاد وخاصة الأنواع التي تستورد المادة الخام الأولية لها من الخارج حيث تتأثر بتغير سعر العملة الأمريكية .

ولكن هناك خبراء في الاقتصاد ومستوردين أوضحوا أن الزيادة التي طرأت على أسعار الدولار الأمريكي هي زيادة طفيفة ومن غير المتوقع أن تؤثر وتصل إلى حد ارتفاع الأسعار.

 

وقال رئيس شعبة المستوردين السابق بغرفة القاهرة التجارية أحمد شيحة وهو أحد كبار المستوردين أن الزيادة بسعر العملة الخضراء هي زيادة بسيطة ولن يكون لها  التأثير الكبير على أسعار السلع وبالأخص في حالة أن استقر السعر عند هذا المستوى ولم يرتفع ارتفاعا كبيرا، مشيرا إلى أن الزيادة لم تتجاوز 1% وبالتالي سوف يتمكن التجار والصناع من استيعابها.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات