مصر فايف

بعد تعرض سيدة للاغتصاب | شركة أوبر تتوصل لتسوية مع الضحية

شركة أوبر الأمريكية

قامت امرأة برفع دعوى قضائية ضد شركة “أوبر”، وذلك بعد إن قام أحد السائقين باغتصابها في مدينة دلهي بالهند، وقد توصلت الشركة إلى اتفاق مع السيدة المعتدى عليها بعد أن اتهمت مسئولو الشركة بأنهم تمكنوا من الحصول على السجلات الطبية لها بطريقة غير مشروعة بعد تعرضها للاغتصاب.

ترجع الحادثة إلى عام 2014 في العاصمة الهندية دلهي، عندما قام سائق يدعى “شيف كومار” باختطاف واغتصاب المرأة والتي تبلغ من العمر 26 عام، وقد قامت الضحية بعد عام، برفع دعوى في الهند ضد السائق، الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة، ولم ينتهي الأمر عند ذلك بل أن المرأة رفعت دعوى قضائية عام 2015، على مقر الشركة الرئيسي في الولايات المتحدة الأمريكية، وتمت مقاضاة الشركة في محكمة اتحادية بولاية سان فرانسيسكو.

السائق الهندي شيف كومار ياداف الذي اتهم باغتصاب إحدى زبائنه

وفي المحكمة الاتحادية بأمريكا، تم الكشف عن ملف يوضح قيام مسئولون من شركة “أوبر” بالولايات المتحدة الأمريكية، بالحصول على السجلات الطبية الخاصة بالضحية دون وجه حق، حيث أفادت الملفات أن مسئول من “أوبر” اجتمع مع شركة دلهي بالهند وحصل على السجلات الطبية السرية والخاصة بالمعتدى عليها، متعمدًا وأوضحت الدعوى ان “أوبر” قامت بالاحتفاظ بنسخة من هذه السجلات، وذلك وفقًا لما صرحت به “سكاي نيوز”.

وكانت قد رفعت المرأة قضية على شركة أوبر، إلا انها كانت قد توصلت إلى تسوية، ولكن عادت المرأة ورفعت قضية أخرى عندما تسربت السجلات الطبية الخاصة بها، حيث تعتقد “أوبر” أن المرأة قامت بتلفيق واختلاق هذه الحادثة بهدف إلحاق الضرر بسمعة الشركة.

ولكن استطاعت أوبر تسوية الأمر، إلا أنه لم تتضح بعد بنود هذه التسوية في وثائق المحكمة، في حين امتنع المتحدث الرسمي باسم شركة “أوبر” عن التعليق أو الإدلاء بأي تصريح.