البرادعي يطرح بدائل وخيارات لرد فعل عربي لقرار ترمب بشأن القدس
محمد البرادعي نائب الرئيس المصري السابق

طرح محمد البرادعي، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بدائل وخيارات لرد فعل عربي لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على إرجاء قرار بنقل سفارة بلاده إلى القدس.

حيث طرح المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بدائله قائلًا :”بدائل وخيارات لرد فعل عربي لقرار ترامب إذا ما صدقت النوايا إن فلسطين جزء من الأمن القومي والكرامة العربية”.

وعدد البرادعي البدائل قائلًا :”١-تخفيض جذرى للمليارات العربية التى تتدفق إلى أمريكا ٢- تقليص جذرى للعلاقات الدبلوماسية والعسكرية والاستخباراتية. أما إذا اقتصر رد الفعل على الشجب والإدانة فالصمت أكرم للجميع”.

وجدير بالذكر أن العالم كله بانتظار خطابا للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من المتوقع أنه سيعلن فيه أن مدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، ومن ثم يعلن نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى المدينة المقدسة على الفور.

وتشهد منطقة الشرق الأوسط حالة من الغضب والترقب من قبل العالم العربي والإسلامي الذي لا يعترف بسيادة إسرائيل على كل القدس.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.