التخطي إلى المحتوى
لهذه الأسباب …برلماني يطالب بأسقاط الجنسية المصرية عن الفريق شفيق
برلماني يطالب أسقاط الجنسية المصرية عن الفريق شفيق

أثار إعلان الفريق أحمد شفيق عن نيته للترشح في الانتخابات الرئاسية القادمة في عام 2018، وظهوره على قناة الجزيرة الفضائية، وإعلانه انه ممنوع من مغادرة دولة الإمارات، حالة من الغضب والسخط بين الكثير من المصريين، حيث اعتبرا الكثير من المصريين ظهوره على قناة الجزيرة الداعمة للإخوان والإرهاب هو خبر فاضح وكبير.

وهو ما جعل أحد نواب البرلمان المصري يطالب بإسقاط الجنسية عن الفريق أحمد شفيق، حيث طالب عضو البرلمان الدكتور إسماعيل نصر الدين وأعلن في بيان صحفي له اليوم، مطالبة بضرورة وسرعة إسقاط الجنسية عن الفريق أحمد شفيق، وذلك لظهوره على قناة الجزيرة لان ذلك يثير الفتنة والبلبلة في المنطقة، وان ما قاله شفيق يتسبب في حالة من الفتنة والوقيعة بين الدولتين حيث أنها تظهر دولة الإمارات الشقيقة تتدخل في أمور وسياسة وشئون مصر الداخلية.

وأضاف عضو البرلمان إسماعيل نصر الدين في بيانه أن الفريق شفيق عندما أعلن ترشحه نظر إلى مصلحته الشخصية، ولم ينظر إلى مصلحة الوطن، الذي يمر بظروف صعبة في محاربته للإرهاب، وأن الفريق شفيق بترشحه يشكك في القيادة السياسية وانه خلال خطابه على قناة الجزيرة تلاعب بالألفاظ وحاول إظهار أن الوضع في مصر كإرثي وذلك عندما قال أن مصر ليست فقيرة وأن عدد السكان الذي وصل إلى 100 مليون مصري ليس كارثة بل ثروة قومية من الممكن استغلالها في نهوض مصر

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.