التخطي إلى المحتوى
وزير الخارجية المصرية يفتح النار على وزيرة إسرائيلية بسبب تصريحاتها عن “دولة سيناء”
الوزير سامح شكري

فتح وزير الخارجية المصري، سامح شكري، النار على وزيرة المساواة الاجتماعية في الكيان الصهيوني، جيلا جلمئيل، والذي قالت بإنها بأنها تدعو لإقامة دولة للفلسطينيين في سيناء، مشيرًا إلى كون ذلك الأمر مرفوض جملة وتفصيلًا من قبل الحكومة المصرية، وأن كل ما يقال بخصوص هذا الشأن غير مقبول على الإطلاق.

وقال وزير الخارجية في تصريحات تليفيزيونية لبرنامج “كل يوم” والذي يقدمه عمرو أديب على شاشة قناة ON E، منذ قليل:

نرفض تناول أى شأن مصرى أو الحديث عن أراضٍ مصرية من أى جهة أو التفكير فى أى نوع من الانتقاص لسيادة مصر على أراضيها وخصوصًا سيناء.

وأوضح سامح شكري في تصريحاته، بان أرض سيناء هي أرض مصرية وارتوت بدماء المصريين الذين نهضوا من أجل الدفع عنها وعن كل شبر من أراضيها، وأن الدولة المصرية لا تقبل أن يتم التنازل عن ذرة واحدة من تراب أرض سيناء أو أن يتم التعدي عليها من قبل أي أطراف خارجية.

وختمت وزير الخارجية المصري، ليؤكد بان تصريحات هذه الوزيرة قد تمت منذ فترة طويلة وليس الآن، ولكن على أي حال فإن القرار ووجهة النظر المصرية لم ولن تتغير بخصوص هذا الأمر الذي يعد واحد من أولويات الامن القومي لمصر على مدار السنوات الماضية والمقبلة.

وأشار وزير الخارجية، بأن كل ما يتم إثارته في وسائل الإعلام حول قدوم السفير الإسرائيلي أو مسئولين في الحكومة الإسرائيلة لمناسبات تابعة لوزارة الخارجية  بناءًا على دعوات شخصية من الوزارة هو أمر غير صحيح على الإطلاق

ويذكر أن وزير المساواة في حكومة الكيان الصهيوني قد قالت بأن هناك اقتراحات من أجل إقامة دولة للفلسطينيين في شبه جزيرة سيناء، وهو حل مثالي من وجه نظرها، وأن الأمر يحتاج فقط إلى مناقشات مع الأطراف الأخرى من أجل الوصول إلى حل يرضي كافة الأطراف.

أقرا أيضًا : 

قد يهمك أيضا

التعليقات