خبير أمني رفيع يفصح للمرة الأولى عن مفاجآت صادمة تمت مؤخراً.. ويكشف عن أمر خطير سيحدث المرحلة المقبلة
تنظيم داعش

مازالت تداعيات الهجوم الإرهابي الغاشم الذي طال المصلين بمسجد الروضة ببئر العبر بسيناء، فأوقع عشرات القتلى والجرحى، تتوالى، خاصةً بعد اعلان الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة، حالة الاستنفار، والبدء في هجوم شامل على معاقل الإرهابيين في جميع أنحاء سيناء.

ومن ناحية أخرى، كشف اللواء فؤاد علام، الخبير الأمني، خلال حواره ببرنامج “كلام تاني”، المذاع على فضائية “دريم”، مساء الجمعة، عن مفاجآت جديدة بشأن الهجوم الإرهابي، لافتاً إلى إن الفترة الأخيرة شهدت محاولات لتهريب كبيرة من السلاح لمصر عن طريق ليبيا، وأبرزها مدافع هون وقاذفات صاروخية ونوعيات ضخمة من السلاح، وهو ما يشير إلى أن من سيحصل على هذا السلاح أعداد كبيرة من الإرهابين.

وأضاف “علام”، بأن الفترة القادمة سيحدث بها شيء خطير بشكل أكثر مما حدث، ومسرح العمليات سيكون في الصحراء الغربية إلى جانب سيناء مستدلاً بحديث الإرهابي المسماري الذي ضبط خلال عملية الواحات الإرهابية، وأكد فيه أن هناك تجهيزات كبيرة للجماعات الإرهابية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.