التخطي إلى المحتوى
صدق أو لا تصدق.. دولة خارج حدود الأرض بلغ عدد سكانها 140 ألف مواطن
الفضاء الخارجي

نجحت فكرة العالم الروسي ” إيجور أشور بيلي” في تجميع أكثر من 25 ألف مواطن أوروبي من أجل القيام بعمل غير مسبوق على الإطلاق، ذلك بعدما قام هؤلاء الأشخاص بالتوقيع على ميثاق لأول دولة وأمة فضائية سوف تعيش خارج حدود الأرض.

وفي تقرير لشبكة “يورو نيوز” نقله عنها موقع صدى البلد، أكدت خلاله بأن الدولة الجديدة والتي من المتوقع أن تحمل اسم “أسجارديا”، هي فكرة مستقبلية أطلقها العالم الروسي، وخرجت للنور في أكتوبر من عام 2016، وبعدها بـ 13 شهر فقط وصل عدد المواطنين الراغبين في الانضمام إلى دولة أسجارديا إلى أكثر من 143 ألف مواطن من كافة أنحاء العالم.

وقالت الشبكة العالمية، بأن الدولة الناشئة “أسجارديا” ينضم لها المؤمنون بمبادئ الاستخدام السلمي للفضاء من أجل حماية الأرض من المخاطر، وفي مطلع شهر نوفمبر الجاري، تم لأول مرة إطلاق “قمر أسجارديا -1” والذي من المتوقع أن يجعل المواطنون الراعبين في الانضمام إلى دولة أسجارديا قادرون على رؤية مستعمراتهم الفضائية في المستقبل القريب.

وذكرت “يورو نيوز” بأن أغلب المشاركين في التوقيع على ميثاق الدول الجديدة كانوا من الولايات المتحدة ومن تركيا وكذلك من الصين، في حين جاءت أكثر الدول الأوروبية المشاركة هي إيطاليا بـ 7 الآف مواطن، ومن بعدها الولايات المتحدة بـ5 الآف مواطن، ومن بعدهم جاءت إسبانيا وفرنسا بـ3 الآف مواطن.

ويعطي أصحاب تلك الدول الحق، لكل من يرغب من العمر 18 عام ولديه إيميل إلكتروني، أن ينضم إلى دولة أسجارديا الفضائية والتي أصبحت على وشك أن تختار البرلمان الممثل لها في دولة الفضاء.

 

أقرا أيضًا : 

قد يهمك أيضا

التعليقات