التخطي إلى المحتوى
نتنياهو يتساءل أمام الكنيست: متي يظهر لنا “سادات جديد” في فلسطين؟
السادات في إسرائيل

بعد مرور أكثر من 40 عام من الزيارة التاريخية التي قام بها الرئيس المصري السابق “محمد أنور السادات” إلى القدس وإلى الكنيست الإسرائيلي من أجل أن يعلن عن بدء صفحة جديدة من السلام بين مصر والكيان الصهيوني، أعرب اليوم رئيس الوزراء في تل أبيب “بنيامين نتنياهو” عن آماله في أن يقابل “سادات فلسطين” والذي يكرر ما فعله الرئيس المصري السابق ويعلن عن رغبته في إنهاء الصراع بشكل فعلي.

ووفقًا لما نقلته صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلة، فإن نتنياهو قد ألقاها كلمة أمام الكنيست صباح اليوم وذلك بمناسبة الذكرى الأربعين لزيارة “أنور السادات” للقدس، قال فيها

أقول بمنتهي الحزن إنني إلى الآن لم أقابل السادات الفلسطيني الذي يعلن من تلقاء نفسه نهاية الصراع، ويعترف بإسرائيل، ويعلن دعمه لحقها في الوجود والحياة في سلام وأمن

وأوضح رئيس الوزراء في الكيان الصهيوني، بنيامين نتنياهو، بأن السلام بين بلاده وبين مصر قد مر بعدة مراحل، فكان أحيانًا يهبط وأحيانًا آخرى يصعد، ولكنه في نهاية الأمر استطاع أن يستمر وينجو ويمر عليه الآن أكثر من 40 عام، ومن المتوقع أن يستمر أكثر من ذلك.

 

أقرا أيضًا : 

قد يهمك أيضا

التعليقات