التخطي إلى المحتوى
إخلاء سبيل وزير سابق في عهد الرئيس الأسبق محمد مرسي في قضية التخابر
إخلاء سبيل الوزير الأسبق محمد علي بشر

أخلت اليوم الثلاثاء محكمة جنايات القاهرة سبيل محمد علي بشر، الذي شغل منصب وزير التنمية المحلية في عهد الرئيس السابق المخلوع محمد مرسي، إضافة إلى خمسة آخرين متهمين في قضية التخابر مع دول اجنبية.

تتضمن لائحة الاتهام في القضية التي أصدرت محكمة جنايات القاهرة قرار إخلاء بشر فيها، اتهامهم بـ ” ”التخابر مع دولة أجنبية للإضرار بأمن البلاد، وتنظيم مظاهرات؛ الهدف منها تعطيل عمل مؤسسات الدولة، بتدابير احترازية”.

كما وأسندت نيابة أمن الدولة للمتهمين تهم منها : ” “ارتكاب جرائم التخابر مع دول أجنبية، بقصد الإضرار بمركز مصر السياسي والاجتماعي والاقتصادي، والاشتراك في اتفاق جنائي بغرض قلب نظام الحكم”.

وتضمنت لائحة الاتهام أيضًا “الانضمام إلى جماعة إرهابية مؤسسة على خلاف أحكام الدستور والقانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل القوانين، ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والإضرار بالوحدة الوطنية، والسلام الاجتماعي، وتتخذ من الإرهاب وسيلة لتنفيذ أغراضها”.

ويعتبر الوزير السابق محمد علي بشر، ثاني وزير في عهد الرئيس السابق محمد مرسي يجري إخلاء سبيله، وعدم ثبوت ما أسند إليه، بعد إخلاء سبيل وزير القوى العاملة في حكومة هشام قنديل، في وقت سابق.  

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.