التخطي إلى المحتوى
لاعب أفريقي يهرب من ناديه في الدوري المصري.. ويكتب على فيسبوك: “لست عبدًا عندكم”
بانسيه مهاجم النادي المصري

كشف مهاجم نادي المصري البورسعيدي، الدولي البوركيني “إريستيد بانسيه” بأنه سوف يرحل إلى بلاده ولن يعود إلى النادي المصري مهما حدث، مشيرًا إلى كون سوف يتقدم بشكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم بسبب المعاملة السيئة التي كان يلاقها في النادي المصري.

أوضح بانسيه بأن ما حدث معه في النادي المصري، أمر لا يمت للإحتراف بصلة، خاصة بعدما تم خصم شهرين كاملين من راتبه الشخصي بسبب تغيبه عن التدريبات، مشيرًا إلى كونه سوف يذهب للفيفا وعلى المصري كذلك أن يذهب للاتحاد الدولي، من أجل أن يحدد من المخطئ في تلك القضية.

وذكر بانسيه بأنه قد عاد إلى بورسعيد بعد هروبه للمرة الأولى، بعدما تواصل معه مسؤولي المصري، وأخبره بأن النادي موافق على كافة شروطه، ولكنه عندما عاد وجد إنتهاكات صريحة من قبل إدارة النادي المصري في حقه، وهو الأمر الذي يرفضه تمامًا ويؤكد بأنه لن يعود من جديد إلى النادي وسوف يطلب بفسخ عقده.

وقال بانسيه عبر بيانه والذي جاء عبر صفحته الرسمية على فيسبوك مهاجمًا إدارة المصري والجهاز الفني للفريق البورسعيدي “حدثت معي انتهاكات شديدة، أنا لست عبدًا، لم ولن أكن عبدًا لكم، موعدنا سيكون أمام الاتحاد الدولي لكرة القدم”.

الجدير بالذكر، أن أزمة بانسية قد سيطرت على الأحداث في النادي المصري خلال الآونة الأخيرة، وهو الأمر الذي دفع إدارة النادي في محاولة التواصل مع اللاعب من أجل إعادته من جديد للفريق، وهو ماحدث بالفعل، ومع بداية انتظام البوركيني في التدريبات، تفاجئ بصدور قرار من مدرب الفريق بخصم شهرين من راتبه وهو ما دفعه للرحيل مرة آخرى.

 

أقرا أيضًا : 

قد يهمك أيضا

التعليقات