التخطي إلى المحتوى
فتاة مصرية من أجل عشيقها تقتل والدتها ووالدها ينجو بأعجوبة
فتاة تقتل والدتها من أجل عشيقها

استقبل مستشفى مركز سمالوط بمحافظة المنيا بصعيد مصر حالة إسعاف إمراة ” ع.ح” في العقد السادس من العمر برفقة زوجها ” خ.م” في العقد السادس من العمر أيضا، وقد فارقت المرأة الحياة فور وصولها المشفى، في حين كان الزوج في حالة إعياء شديدة.  

انتقل رجال الأمن  والبحث الجنائي لمقر الواقعة، وبالكشف الظاهري على الزوجة وزوجها تبين وفاة الزوجة وإصابة الزوج بالتسمم، ولدى الاستماع لأقوال الرجل، أكد قيام ابنته ” ف.خ” البالغة 21 عاما بدسّ السم ( مبيد حشري)  لهما في الطعام بقصد قتلهما، بسبب اعتراضهما على وجود علاقة غير شرعية تربطها بشاب من قرية مجاورة لقريتهم.

وقال الأب في التحقيقات الأولية معه:  إن “ابنته هربت مع الشاب للقاهرة، ونجح بعد أيام في إعادتها للمنزل، وقام بحبسها داخل غرفة عقابًا لها على ما تفعله، إلا أنها حينما خرجت، أقنعت والديها بتوبتها، وقطع علاقتها بالشاب، ثم قامت بتجهيز الطعام واضعة السم لهما، ليكتشف الأب خديعة ابنته له وتدبيرها للجريمة”.

جريمة الفتاة البشعة من اجل عشيقها اودت بحياة والدتها، وتنقذ العناية الإلهية والدها، ويتلقى العلاج داخل المشفى لحين تحسن حالته الصحية، إثر تناوله السم، وقد ألقى رجال الأمن القبض على الفتاة بناء على اتهام والدها بتدبير وتنفيذ الجريمة، ولم تستطع انكار فعلتها، معترفة بما اقترفت يداها، وتم إحالتها للنيابة العامة لاتخاذ ما يلزم من إجراءات، والتصريح بدفن جثة الوالدة حسب الأصول.  

قد يهمك أيضا

التعليقات