التخطي إلى المحتوى
إبرهيموفيتش يعود مجددا إلى صفوف مانشستر يونايتد
إبرهيموفيتش يعود مجددا إلى مانشستر يونايتد

من المنتظر عودة كل من اللاعبان السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والفرنسي بول بوغبا إلى صفوف مانشستر يونايتد للعب في مباراة الفريق بالدوري الإنجليزي الممتاز ضد نيوكاسل في ملعب أولد ترافورد.

وقد منعت إصابة إبراهيموفيش في ركبته من المشاركة في كل مباريات هذا الموسم منذ أبريل الماضي، كما تعذر على لاعب خط الوسط بوغبا اللعب أيضا بعد إصابته في عضلة الفخذ الخلفية في مبارة أمام بازل السويسري في سبتمبر/ أيلول الماض.

وفي تصريح صحفي لجوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد قال إن “اللاعبين جرى اختيارهم” للمشاركة في المباراة.

يذكر أن المهاجم السويدي إبراهيموفيتش قد شارك في أكثر من 46 مباراة وسجل خلالها 28 هدفا لمانشستر يونايتد الموسم الماضي، وقد جدد النادي عقده معه لمدة عام آخر في أغسطس.

وقال المدير الفني البرتغالي مورينيو “لقد لعبنا بزلاتان في كل دقيقة خلال الموسم الماضي”.

وأضاف أيضا “لقد تعلمنا كيف نلعب بدونه. بالطبع نرحب بعودته. إنه شخصية رائعة”.

أما بخصوص الفرنسي بوغبا، فقد قال مورينيو إنه كان واضحا تأثير غيبته على الفريق بعد إصابته.

مانشستر يونايتد أحرز ثلاثة انتصارات وتعادل مرة واحدة في مباريات الأربعة الأولى التي خاضها قبل أن يضطر لاعب الوسط الفرنسي للخروج خلال مباراة بدوري أبطال أوروبا على ملعب أولد ترافورد.

وقال مورينيو “لديه إمكانات تؤثر في طريقة لعبنا خلال المباريات”. “إبراهيموفيتش ولوكاكو يمكن أن يلعبا سويا”

وجاءت عودة إبراهيموفيتش بعدما أن ضم النادي المهاجم روميلو لوكاكو قادما من إيفرتون في صفقة مبدئية بلغت 75 مليون جنيه إسترليني. وسجّ اللاعب، 24 عاما، سبع مرات في أول 11 مباراة له مع الفريق ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال مورينيو إن اللاعب البلجيكي الدولي وإبراهيموفيتش يمكن أن يلعبا سويا.

وأضاف “اللاعبون الجيدون يمكن أن يلعبوا معا”.

ومضى قائلا “لا يمكن أن نتوقع منه (إبراهيموفيتش) أن يلعب الـ 90 دقيقة كاملة أو مباريات متتالية، فهو يحتاج إلى وقت للعودة إلى مستواه، فاللياقة البدنية هي كل شيء”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.