رسميًا.. أحمد حسن أسعد شخص في العالم بغياب إيطاليا عن المونديال
أحمد حسن

بعدما أصبح من المؤكد أن تغيب إيطاليا عن نهائيات كأس العالم المقبلة، أصبح الدولي المصري “أحمد حسن” هو أكبر المستفيدين من غياب الآزوري عن مونديال روسيا 2018، وذلك بعدما بات من المؤكد أن يحتفظ عميد لاعبي العالم بلقبه لمدة سنوات آخرى قادمة بدون أي تهديد من أي لاعب.

ويذكر أن أحمد حسن قد اعتزل كرة القدم بعدما لعب 184 مباراة مع منتخب بلاده، في حين كان الخطر الأكبر على أحمد حسن هو حارس مرمى منتخب إيطاليا الأسطورة “جانلويجي بوفون” والذي لعب أكثر من 175 مباراة مع منتخب بلاده، وكان من المؤكد بأن قادر على تجاوز أحمد حسن في حالة صعدت إيطاليا للمونديال.

ولكن بعد خروج الطليان من التصفيات، أعلن بوفون إعتزاله اللعب الدولي بشكل رسمي، وليعلن معها عن بقاء لقب عميد لاعبي العالم في حوزة الدولي المصري السابق “أحمد حسن”.

ويذكر أن منتخب إيطاليا قد ودع التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى كأس العالم 2018 بعد تعادله بالأمس أمام منتخب السويد، لتكون تلك هي المرة الأولى التي تغيب فيها إيطاليا عن نهائيات المونديال منذ قرابة الـ60 عام.

وفي السياق ذاته، قال أحمد حسن مازحًا عبر برنامج “إكسترا تايم” مساء الأمس بعد نهاية مباراة إيطاليا والسويد، بانه يريد تقدم التهنئة للأشقاء في السويد عن الصعود إلى كأس العالم وذلك بعدما منعوا بوفون من الصعود لنهائيات كأس العالم وتحطيم رقمه القياسي

وقال عميد لاعبي العالم في ختام تصريحاته، بأنه كان قادرًا على تجاوز هذا الرقم والوصول للمباراة رقم 200، ولكن عناد المدير الفني السابق للمنتخب المصري الأمريكي “بوب برادلي”، كان سببًا في عدم تحقيقه لهذا الحلم، والابتعاد أكثر في صدارة اللاعبين الأكثر تمثيلًا لمنتخباتهم على مدار التاريخ

وأرجح لاعب الأهلي والزمالك السابق، تصريحاته حول عناد برادلي، إلى كون كان يشعر بقدرته على اللعب وعلى خوض التجربة مع المنتخب، ولكن المدير الفني للفراعنة لم يكن يستدعيه، بالإضافة إلى ذلك إلى فشل المنتخب في الوصول لكأس الأمم لثلاث مرات متتالية منعه من استكمال مسيرته ومبارياته الدولية.

أقرا أيضًا: 

رسالة مؤثرة من الحضري للأسطورة بوفون.. ومشاهد بكاء الحارس الإيطالي 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.