التخطي إلى المحتوى
محمد مرسي يشتكي للمحكمة من إصابته بالدوار بسبب إضاءة القاعة.. والقاضي يرد
الرئيس السابق محمد مرسي

خلال جلسة المحكمة التي تمت اليوم في محكمة جنايات القاهرة،المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، تحدث الرئيس السابق “محمد مرسي” أمام المحكمة وذلك بعدما تقدم بطلب فرصة من هيئة المحكمة والتي وافقت على منحه إياه عقب موافقة محاميه، ليبدأ محمد مرسي حديثه عن شكوته من سوء الإضاء في القاعة وعدم قدرته على سماع الشهود.

وقال الرئيس السابق في حديثه أمام هيئة المحكمة بحسب ما ذكره موقع اليوم السابع منذ قليل

“بدأنا فى 24 سبتمبر، ومن 24 سبتمبر أنا معزول عن المحكمة والدفاع، متأكد إذا كنت لا أرى المحكمة فالمحكمة لا ترانى، وأنا لا أرى المحكمة، والإضاءة مؤذية على عينى، والمنصة غير واضحة، ولا أرى الدفاع، وأحيانا لا أسمع الشهود، أسمع الشهود متقطع، وانعكاس الصورة يصيبنى بالدوار”.

وقال مرسي في حديثه أمام المحكمة صباح اليوم بأنه يرغب في بعض وجود بعض الأمور التي تساعده على أن يحضر جلسة المحاكمة وأن يتفاعل مع القضاة بشكل أفضل ومشير إلى كونه يهتم بأمر القضاء، ولا يريد أن يهدر وقت المحكمة، ولكنه لدى 4 مشاكل مختلفة مشيرًا إلى كون المحكمة بالنسباله “محكمة غيابية” بسبب تلك الإضاءة.

ولياتي رد من المستشار محمد شيرين فهمي قائلًا
“المحكمة استمعت لكل ما أبديته، والمحكمة ترى المتهم، والمحكمة عندما رأت أن صوتك لا يصل إليها أرسلت لك ميكروفون، المحاكمة عادلة ولا صلة لها بالسياسة
ويذكر أن الرئيس السابق محمد مرسي و27 شخص آخرين تتم محاكمتهم الآن في قضية اقتحام السجون سابقًا، والمعروفة إعلاميًا الآن باسم “اقتحاد الحدود الشرقية”.
وفور إنتهاء جلسة اليوم، قررت المحكمة توقيع كشف طبي شهري على “محمد مرسي” وذلك من أجل التأكد من سلامة حالته الصحية باستمرار، وهو الأمر الذي طالب به محاميه على حد تصريحات بعض شهود العيان الموجودين في قاعة المحكمة.
أقرا أيضًأ : 

قد يهمك أيضًا

التعليقات