انتحار عائلة من 5 أفراد بالقفز أمام القطار
قطار

قام مدرس موسيقى هندي يٌدعى” دارانيدهار باندا” وزوجته “سانجيتا” وبناتهما الثلاث، والتي اللاتي أعمارهن بين 13 و20 عاماً ، بالقفز أمام قطار بعد أن تم  الاتفاق على الانتحار فيما بينهم.

وقد عثر الأهالي على جثث الأسرة المكونة من خمسة أفراد، على خط السكة الحديد، حيث ترك الحادث المجتمع المحلي في الهند في حالة صدمة والذهول.

ووصف زملاء المدرس المنتحر وطلابه في المدرسة، أنه كان شخصا موهوباً وصادقاً ويتصف بالطيبة والخلق الطيب، وقد تفاجئوا بموته مع عائلته بهذه الطريقة البشعة.

وجدير بالذكر أن الشرطة قالت أن التحقيقات الأولية تشير إلى، أنها حالة انتحار جماعي، وتم انتشال الجثث بعد أن أكتشفها سائق القطار بالقرب من بلدة “سامبالبور” شرق الهند، ولم تتعرف الشرطة حتي الآن على الظروف الغامضة التي أدت إلى انتحار هذه العائلة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.