التخطي إلى المحتوى
الحكومة تعلن إنخفاض الأسعار بنسبة 20% خلال الأيام المقبلة
شريف إسماعيل

على عكس ما كان يتوقعه الكثير من المواطنين في مصر، أن يحمل شهر نوفمبر الجاري زيادة جديدة في الأسعار وذلك بعد إعلان الخبراء في صندوق النقد الدولي عن مطالبتهم للحكومة بعدم  تجميد خطة رفع الدعم عن الوقود والمواد البترولية والانتظار حتى شهر يونيو المقبل لرفع أسعار الوقود.

حيث يرى خبراء صندوق النقد الدولي ضرورة قيام الحكومة لتحقيق المزيد من المكاسب الاقتصادية الناتجة من قرار تعويم الجنيه المصري برفع سعر البترول خلال الشهر الجاري برفع أسعار الوقود والمواد البترولية خلال الشهر الجاري، إلا أن وزير المالية الدكتور عمرو الجارحي أكد أنه لا زيادة في أسعار الوقود والمواد البترولية خلال العام المالي الجاري، وأنه سوف يتم تطبيق زيادة جديدة في العام المالي المقبل 2017/2018، وأنه سوف يتم رفع الدعم كلياً عن الوقود والمواد البترولية في عام 2019.

من جهتها أعلنت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط بأنه الأسعار سوف تنخفض بنسبة 20% خلال الأيام المقبلة.

وعن سبب ذلك الانخفاض في أسعار السلع ، أشارت وزيرة التخطيط بأن زيادة الإنتاج سواء من الصناعة أو الزراعة هو أحد الأسباب الرئيسية لخفض أسعار السلع.

وفي ذات السباق قال نقيب الجزارين أن أسعار اللحوم سوف تتراجع بمقدار 10 جنيهات للكيلو جرام خلال أيام، حيث سيصبح كيلو اللحوم البلدية بسعر 125 جنيه بدلاً من 135 جنيه، وذلك  بسبب حالة الكساد الكبيرة التي ضربت الأسواق بسبب إرتفاع الأسعار.

كما سكرتير شعبة البقالة والمواد الغذائية الغرفة التجارية بالقاهرة، بأن سعر كيلو السكر سيتراجع إلى أن يصل مع بداية عام 2018 إلى 7.5 جنية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.