التخطي إلى المحتوى
تطبيق ذكي لمنع التحرش الجنسي في شوارع مصر ” صديق الشارع”
تطبيق صديق الشارع لمنع التحرش الجنسي

مع ازدياد ظاهرة التحرش الجنسي في شوارع مصر، وتفاقمها بشكل كبير يوما بعد يوم، وفقا لما أثبتته إحصائيات منظمات المجتمع المدني، لدرجة أن القاهرة تعتبر أخطر مدن العالم على النساء منذ ثورة يناير 2011 ، والثالثة من حيث العنف الجسدي بعد مدينتي ساو باولو البرازيلية ونيودلهي الهندية، حسب دراسة أعدتها مؤسسة “تومسون رويتيز”.

أمام هذا الواقع المرير، والمحاولات الكثيرة لإيجاد حل لهذه الظاهرة السلبية والسيئة، وجد المهندس عبد الفتاح الشرقاوي حلا من خلال الأندرويد سبيلا لحل أزمة التحرش في شوارع مصر، وذلك عبر تطبيق ” صديق الشارع ” أو (Street Pal)،   لمساعدة الفتيات اللاتي يتعرضن للتحرش الجنسي في الشارع، والذي بدأ تنفيذه منذ بداية شهر أكتوبر الجاري.

تقوم فكرة التطبيق ” صديق الشارع”، حسب ما أفاد به المهندس الشرقاوي بزيادة الوعي بشأن تلك الظاهرة وكيفية التعامل معها، من خلال تزويد الفتيات االلاتي يتعرضن للتحرش الجنسي بالمعلومات التي تساعدهن بوسائل عدة سيتم تطويرها باستمرار.   

وأوضح الشرقاوي أن تنفيذ التطبيق عمليا، تم بالتعاون مع الشركة التي يعمل بها وهي شركة  Smart Civic Solutions   وشركة INDEVES، الذي استمر لمدة عام وشهرين لتسجيل التطبيق ” صديق الشارع” كمنتج مستقل.  

وسيكون التطبيق مجاني لأن هدفه مجتمعي، أما عن التمويل الذي يضمن استمراريته فسيكون حسب ما أشار إليه الشرقاوي من خلال ربحية  Streetpal ستتركز على قائمة انتشاره، ومن خلال المساحات الإعلانية داخل التطبيق.

وأما عن طريقة عمل تطبيق ” صديق الشارع”، بداية كل فتاة تحمل هاتف محمول يعمل بنظام الأندرويد، يمكنها تحميل التطبيق ، وستجد عدة خصائص تساعدها في حل مشكلتها، هذه الخصائص تقوم على أساس 3 حالات:

        أن تلاحظ الفتاة محاولة شخص يتتبعها في الشارع.

        تعرض الفتاة للتحرش حاليا.

        حالة بعد تعرضها للتحرش.

ولكل حالة خاصية في التطبيق تساعد الفتاة، والبداية تكون من ” الشات” حيث يمكنها الاتصال بشخص تثق به للسير معها خطوة بخطوة في الحالة الأولى، وفي الحالة الثانية التي تواجه فيها التحرش حالا فيمكنها بخاصية ” شخص ثقة” أن ترسل رسالة قصيرة أو ايميل لشخص تثق به تعلمه بالأمر أو تطمئنه في حال زال الخطر .

وفي حالة لم تنج الفتاة من التحرش يوجد خاصية ” الخريطة” فيمكن للفتاة التوجه لأقرب قسم شرطة، حيث إن التطبيق مزود بكافة عناوين أقسام الشرطة، وأقرب قسم لمكان الواقعة إذا رغبت الفتاة باتخاذ إجراءا قانونيا بحق المتحرش.

وفي حال تعرضت الفتاة لأي أذى جسدي يمكنها من خلال خاصية المستشفيات في التطبيق أن تذهب لأقرب عيادة طبية لتوفير العناية الطبية في حال الحاجة لها، كما ويشتمل التطبيق على دليل شامل لكافة الجهات التي تقدم الدعم النفسي والمعنوي لمن تتعرض للتحرش الجنسي.

ويشتمل التطبيق على دليل بالمعلومات والتعريفات الخاصة بالتحرش الجنسي من خلال خاصية “مكتبة الأسئلة، التي من شأنها زيادة الوعي لدى المجتمع.

وفيما يتعلق عن دور المؤسسات الرسمية المصرية في دعم التطبيق فقد أوضح الشرقاوي بأن تم التواصل مع وزارة الداخلية خلال تنفيذ التطبيق التي ستقوم في مباشرة الشكاوى من الفتيات المتحرش بهن مع الأجهزة المختصة المعنية، إضافة للتنسيق مع المجلس القومي للمرأة، وأي جهة ذات صلة معنية مختصة بالمشكلة لأن الهدف من التطبيق حل وعلاج وزيادة وعي.

ويجري حاليا تنفيذ تطبيق “صديق الشارع” في مصر فقط وسوف يجري توسيع نطاقه ليشمل دولا أخرى من خلال إطلاق نسخ تجريبية في دول المغرب والأردن ولبنان في عام 2020.  

قد يهمك أيضًا

التعليقات