رئيس مدينة الواحات الخارجة يكشف لأحمد موسى عن استياء أهالي الواحات بسبب ما يردده الإعلام عنهم بشأن الحادثة الإرهابية وعلاقتهم بالإرهابيين
حادثة الواحات البحرية

شهدت منطقة الواحات البحرية أمس في محافظة الجيزة حادثة إرهابية كبيرة، حيث هاجم عدد من الإرهابيين يصل عددهم إلى 200 فرد على حد ذكر أحمد موسى قوات الشرطة المصرية، التي كانت متجهة للقبض عليهم وقد أدى ذلك إلى استشهاد عدد من رجال الشرطة ما بين ضباط وجنود.

وفي إطار حلقة اليوم من برنامج على مسئوليتي الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى، والتي خصصها للحديث عن تفاصيل ذلك الحادث، تلقى اتصالاً تليفونيا من رئيس مدينة الواحات الخارجة تيسير عبد الفتاح، والذي أدان الحادث بشدة ومشيداً برجال الشرطة المصرية ومتمنياً أن يتغمدهم الله برحمته ويدخلهم فسيح جناته.

وفي ذات الوقت عبر عبد الفتاح عن استياؤه وكذلك أهالي الواحات البحرية، بعد ما تم ترديده في بعض وسائل الإعلام عن قيام أهالي الواحات بمساعدة الإرهابيين وإمدادهم بالمعلومات، وأنهم سهلوا الهجوم الإرهابي على قوات الأمن المصري.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.