أحمد موسى منذ قليل يكشف عن أمر هام بشأن ما كتبه مصطفى بكري حول وجود أسرى من الضباط والجنود المصريين لدى الإرهابيين
أحمد موسى

في حلقة خاصة من برنامجه على مسئوليتي المُذاع على قناة صدى البلد الفضائية، أكد الإعلامي المصري أحمد موسى أن رجال الشرطة الذين شاركوا في الهجوم الذي وقع أمس على العناصر الإرهابية في منطقة الواحات، هم أبطال أُستشهد بعضهم وعاد البعض الآخر سالماً، وأن الشرطة المصرية وتُضحي وتقدم رجالاً من أجل الحفاظ على أمن واستقرار المصريين.

وقد نفى أحمد موسى وجود أسرى من الضباط أو الجنود المصريين لدى الإرهابيين، مؤكداً أن جميع من ظل على قيد الحياة عاد سالماً مع وجود عدد من المصابين يتلقون العلاج في المستشفيات العسكرية، وأشار موسى إلى ما سبق نقلته عدد كبير من المواقع الإخبارية والقنوات الفضائية عن الحادث وطبيعته.

كما أشار إلى أن الداخلية المصرية ما زالت مستمرة في عملياتها من ملاحقة الإرهابيين ومحاولة القبض عليهم، برغم هروبهم من موقع الجريمة، هذا وقد كتب مصطفى بكري منذ قليل على حسابه على تويتر عن معلومات تؤكد وجود أسرى من الضباط والجنود لدى الإرهابيين.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.