التخطي إلى المحتوى
دولة يتعرض نصف نسائها للتحرش .. «مفاجأة»
?????????????????????????????????????????????????????????

ظاهرة التحرش بالنساء عالمية، ولا تخلو دولة في العالم منها، ولكن تتفاوت نسب التحرش بالنساء من دولة إلى أخرى تبعًا لعدة عوامل، منها تأخر سن الزواج، والتبرج والسفور من بعض النساء، وعدم الالتزام بالقواعد الدينية والأعراف والقيم والتقاليد، وتعاطي المخدرات، ومشاهدة الأفلام الاباحية وأفلام الإثارة، وانتشار بعض الأمراض النفسية مثل الهوس الجنسي، وغياب دور الأسرة في التربية، وعدم وجود عقوبات قانونية رادعة وغيرها من العوامل .

قد يرى البعض أن انتشار ظاهرة التحرش منطقية في المجتمعات المحافظة، والتي يلتزم معظم مواطنيها بقواعد دينية وأعراف وتقاليد، والتي تضع قيودًا على الشباب في الاختلاط بالجنس الآخر، أو ممارسة بعض الأفعال المشينة، مما يسبب الكبت الجنسي من وجه نظر المجتمعات المتحررة، أما أن ينتشر التحرش الجنسي بالنساء في أكثر مناطق العالم تحررًا فهذه هي المفاجأة الكبرى .

فقد أظهر استطلاع للراي أن 53% من نساء «فرنسا» يتعرضن للتحرش الجنسي مرة واحدة على الأقل في حياتهن، وان هذه النسبة ترتفع إلى 63%، لدى الفرنسيات دون الـخامسة والثلاثين عاما، ووفق استطلاع أجرته شركة “أوداكسا” للأبحاث، تم نشره اليوم الجمعة لموافق 20 أكتوبر 2017م، أن 91% ممن شملهم الاستطلاع أكدوا المجتمع الفرنسي يعاني من ظاهرة التحرش الجنسي .

وتبعًا لما نشرته “أوداكسا” ان الشرطة الفرنسية تتلقى 146 شكوى عنف جنسي يوميًا، منها 46% حالات إغتصاب، كما ذكرت في الاستطلاع أن نسبة عالية جدًا من الفرنسيين يؤيدون خطة الحكومة الفرنسية لسن قوانين جديدة، تحد من هذه الظاهرة التي تفشت في المجتمع الفنرنسي، كما يؤيّد 80% من الفرنسيين خطة حكومة بلادهم لسن قوانين جديدة تهدف للحد من العنف الجنسي.

وأقرأ معنا :

بالفيديو | أغرب (10) عادات حول العالم

بالفيديو | لماذا تمسح الفتيات وجوههن في جلد الأضحية

تعرف على أغلى (10) مواد على وجه الأرض

قد يهمك أيضًا

التعليقات