رئيس منظمة العدل يقترح إصدار “رخصة إنجاب” لكل زوجين للإنجاب مرة واحدة كل 5 سنوات للحد من زيادة السكان في مصر.. اعرف التفاصيل
الزيادة السكانية

تعد مشكلة الزيادة السكانية من أبرز المشاكل التي تواجه الحكومة المصرية، فدائما ما تشكو الحكومات المصرية من أن ارتفاع عدد السكان يلتهم موارد الدولة أولا بأول ويجعلها غير قادرة على الوفاء باحتياجات المواطنين الحاليين، وفي هذا الإطار فقد قدم زيدان القنائي رئيس منظمة العدل والتنمية المصرية، حلا من أجل تقليل معدلات الإنجاب.

حيث اقترح القنائي اصدار ما يسمى بـ”رخصة الإنجاب” لتقليل معدلات الإنجاب، فخفض عدد المواليد هو هدف ضمن الاستراتيجية القومية للسكان، والتي تبدأ في 2020 وتنتهي في 2030، وتشمل على تقليل معدل الإنجاب من 3.5 طفل لكل أسرة إلى 2.4 طفل لكل أسرة بحلول 2030.

حيث ينص القانون المقترح تدشينه على إصدار رخصة لكل زوجين جديدين تجدد مرة كل 5 سنوات يسمح خلالها بانجاب طفل واحد، مع تطبيق غرامة مالية عند انجاب أكثر من طفل خلال تلك الفترة، وفي حالة انجاب أكثر من طفلين يحرم الطفل الثالث ومن يليه من دعم الدولة في التموين ومجانية التعليم والرعاية الصحية.

تلك الفكرة اثارت الجدل في البرلمان وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، فما هو رأيكم؟.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. بخصوص رخصة الانجاب
    اقترح ان يطبق هذا القرار علي الزوجات التي تتراوح اعمارهن بين 18 الي 38 عاما حيث ان فرص الانجاب بعد سن ال38 عام تقل بكثير بالنسبة للسيدات في مثل هذه الاعمار.

  2. فكرة جيدة وممتازة لابد من تطبيقها .لان الزيادة السكانيه من سمه الجهلاء والجهلاء ليست الاميين فقط.بل المتعلمين ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.