بلاعة صرف في المدرسة الأمريكية تبتلع 4 أشخاص في دقائق
بلاعة صرف في المدرسة الأمريكية تبتلع 4 أشخاص

ابتلعت بلاعة للصرف الصحي داخل المدرسة الأمريكية بالمعادي 4 أشخاص سقطو واحدا تلو الآخر ولقو حتفهم فور السقوط بينما نجى شخص خامس.

خلال سير العمل لاكمال مبنى جديد ضمن حرم المدرسة الأمريكية في شارع 253 بحي المعادي، وبعد عودة العمال من ساعة الغداء سقط عامل السباكة “محمد” في بلاعة الصرف أسفل المبنى فاستغاث بعامل الكهرباء محمد ناجي” الذي حاول مساعدته فكانت النتيجة أن سقط وراءه ثم تلاهم عامل المحارة وكذلك مدير المشتريات بنفس الطريقة.

وكان العمال الخمسة قد بدأو عملهم في العاشرة صباحا حتى خرجو للغداء في الثالثة والنصف وعادو قبيل الحادث الذي راح ضحيته أربعة بينما نجى العامل الخامس وهو نجل عامل المحارة الذي هرع الى انقاذ والده فسقط أيضًا إلا أن بعض أفراد الأمن العاملين بالمدرسة استطاعو انقاذه.

وفي حوار مع العامل الناجي قال أن الحادث المؤلم لم يستغرق سوى دقائق معدودة لم تصل حد ربع الساعة، وأضاف أن هذا الحادث لم يكن الأول من نوعه الذي تشهده ذات المدرسة، حيث لقى عامل حتفه سقوطا من فوق “سقالة” خلال أعمال الانشاءات ولقى آخر حتفه سقوطا في ذات “البلاعة” وقد أكد كلامه أحد أفراد الشرطة من القوة المسئولة عن تأمين المدرسة.

تبلغ مساحة فتحة “البلاعة” حوالي 4 متر بينما العمق 6 متر تحت الأرض، وصرح مصدر أمني بخصوص ملابسات الواقعة أن غطاء فتحة “البلاعة” ضعيف الى حد ما كما أن عرضه يسمح بسقوط شخص، والضحية الأولى عامل السباكة ربما اختل توازنه لذا سقط في “البلاعة” ثم سقط الباقين في محاولات الانقاذ.

أصدرت النيابة الإذن بدفن الجثث بعد استخراج التقرير الطبي الذي أفاد بوفاة الضحايا بـ “اسفكسيا الاختناق” وانتفاء الشبهة الجنائية بشهادة العامل الناجي والمسئولين بالمدرسة.

يذكر أن ادارة المدرسة ترفض اجراء اي لقاءات صحفية أو التعليق على الحادث.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.