أفضل لاعب كرة قدم في العالم لعام 1995 يفوز في الانتخابات الرئاسية في بلاده ويصعد إلى منصب رئيس الدولة عقب خسارته مرتين سابقتين
جورج وايا

من المعروف أن الرياضيين عموما ولاعبي كرة القدم بشكل خاص، يتجهون إلى العمل في مجالات مختلفة عقب اعتزالهم ممارسة الرياضة، نظرا لأن هذه الخطوة تتم في مراحل عمرية مبكرة، فمنهم من يتجه لمجال الفن، ومنهم من يتجه للتجارة والأعمال الحرة، ومنهم من يتجه إلى التدريب أو التعليق أو التحليل في البرامج الرياضية، ومنهم من يتجه للعمل في مجال تخصص دراسته، ولكن اتجاههم إلى العمل السياسي قليل جدا.

جورج وايا رئيسا لدولة ليبيريا

استطاع نجم المنتخب الليبيري السابق، والحاصل على لقب أفضل لاعب كرة قدم في العالم عام 1995، البالغ من العمر 51 عاما، حسم نتيجة الانتخابات الرئاسية في ليبيريا لصالحه، عقب فوزه على منافسته “إيلين جونسون سيرليف”، التي تتولى رئاسة البلاد منذ 12 عاما والحاصلة على جائزة نوبل.

ويعتبر “جورج وايا”، أول رئيس لدولة ليبيريا ذو خلفية رياضية، بعد أن خاض المنافسة مرتين قبل ذلك، حيث أنه قد ترشح في الانتخابات الرئاسية عامي “2005 و2011″، لكنه خسر أمام “سيرليف” في المرتين، ليشهد عام 2017 تغلبه على منافسته التقليدية وصعوده إلى منصب الرئيس.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.