فريتيوف نانسين “Fridtjof Nansen” المستكشف النرويجي ..حياته وإنجازاته
المستكشف النرويجي فريتيوف نانيس Fridtjof Nansen

يحتفل محرك البحث جوجل اليوم بذكرى ميلاد المستكشف النرويجي فريتيوف نانسين، فهو واحد من الشخصيات المهمة كثيراً  في العالم، حيث عمل طويلاً في المناداة بحقوق ودعم اللاجئين والمتضررين في كل مكان ، ومساعدة الفقراء، كما عمل طبيب لدى الصليب الأحمر في المناطق التي انتشرت بها المجمعات عقب الثورة الروسية، وله العديد من الإنجازات وحصل على جوائز كثيرة.

حياة  المستكشف فريتيوف نانسين “Fridtjof Nansen”

ولد من عائلة تهتم بالعلم وتشتهر بالأخلاق في النرويج في 10 أكتوبر عام 1861م، والده كان يعمل محامي ونصير لحقوق الفقراء، ووالدته تحث على ممارسة الرياضة والحفاظ على الصحة البدنية ولها تأثيرات كبيرة في حياة فريتيوف المهنية.

كان فريتيوف نانسين طالباً متميزاً في دراسته، والتحق بجامعة “أوسلو” عام 1881م، ودرس علم الحيوان، وبعد عام من دراسته في الجامعة سافر إلى بعثة لـ الساحل الشرقي لجرينلاند، كانت رحلة بحثية لمراقبة الحيوانات منها حيوان الفقمة والدببة، بعدها أصدر أول كتاب له يروي فيه تفاصيل الرحلة والاستكشافات البحثية.

تخرج وحصل على الدكتوراه وعمل في متحف برجن ودرس النظام العصبي للحيوانات المائية، بعد مرو أعوام وجه اهتماماته بحقوق الإنسان والسلام على الأرض، وأصبح سفيراً لبلاده في بريطانيا عام 1908م، بعدها ترأس وفد نرويجي في واشنطن  للتفاوض  بشأن حقوق المتضررين والفقراء والتخفيف من حدة الحصار عليهم، ثم عٌين رئيساً للبعثة النرويجية في واشنطن لعصبة الأمم في مؤتمر باريس عام 1919م.

جهود النرويجي فريتيوف نانسين

استمرت جهوده و طال مشواره في الدفاع عن حقوق الإنسانية، وعمل لدى الصليب الأحمر لفترة قصيرة، ولكنه قاد بعثة الصليب الأحمر لمساعدة الناس في المناطق التي انتشرت بها المجمعات عقب الثورة الروسية، التي ساهم فيها بمساعدة 22 مليون شخص وإنقاذ حياتهم.

كما شارك “فريتيوف” في مفاوضات تبادل الأسرى اليونانيين  والأتراك المدنيين، وذلك بعد إندلاع الحرب بينهم، ثم عمل على توصيل المساعدة إلى كل من تضرر في عمليات الإبادة الجماعية التي تعرض إليها الأرمن.

إنجازات فريتيوف نانسين

له العديد من الأبحاث العلمية والعملية وشغل المحيطات، وكانت أول رحلة استكشافية قطبية في النرويج، ثم لرحلة إلى الشمال الأطلسي، حيث ساهمت رحلاته وأبحاثه في تطوير المعدات الحديثة، فضلاً عن الإنجازات الأخرى وهي:-

  • رئيس البعثة النرويجية في عصبة الأمم.
  • داعم لحقوق الإنسان ومساعدة اللاجئين والمتضررين.
  • قاد بعثة الصليب الأحمر لمساعدة وأنقذ حياة 22 مليون شخص.
  • شارك في تبادل المدنيين الأسرى في الحرب بين الأتراك واليونانيين.

الجوائز التي حصل عليها فريتيوف نانسين

  • جائزة نوبل للسلام.
  • جائزة  القديس ستانيسلاوس من الدرجة الأولى ووسام الشرف.
  • حصل على الوسام الملكي الفيكتوري.

الوفاة

بعد مشواره وجهوده لحقوق الإنسانية ومساعدة من يحتاج، والإنجازات التي حققها تم إطلاق اسمه على شرخين على سطح القمر وكوكب المريخ تكريماً له، وتوفي في 13 مايو عام 1930م، وهو في منزله إثر أزمة قلبية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.