البحرية الأمريكية تفقد ثلث السفن خلال ثلاث سنوات
البحرية الأمريكية تفقد ثلث السفن خلال ثلاث سنوات

تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية القوة العسكرية الأكبر في العالم على الإطلاق، حيث الإنفاق العسكري في الولايات المتحدة يتعدى حدود المعقول، وأن القوات البحرية الأمريكية مصدر قوة، ولكن أفاد الخبراء العسكريين أن القوات البحرية الأمريكية ستضعف بشدة خلال الثلاث سنوات القادمة.

ثلث العتاد البحري أصابه القِدم

في تقرير أعده موقع “جيفينز نيوز” توقع مختصون إستراتيجيون أن القوات البحرية الأمريكية ستنهار بشكل كبير حتي عام 2020، والسبب في ذلك أن ثلث القوات البحرية الأمريكية أصابها القِدم وفي حالة عدم وجود برنامج شامل للصيانة، فسيكون أمر فقد هذه القطع البحرية أمر حتمي.

أنواع القطع البحرية التي أصابها القِدم

أشار المحلل العسكري “براين ماكغراتا” أنه يجب وضع برنامج لتحدي السفن الحربية في البحرية الأمريكية، وأن البحرية الأمريكية عليها أن تتحمل تكاليف الصيانة، وذلك في إشارة منه إلى أن السبب هو وجود خلل في الميزانية الخاصة بالبحرية الأمريكية، وقد حدد براين أنوع القطع البحرية التي سيصيبها القدم وهي: طرادات “موبايل هاي” و”بونكر هل” والتي ستكون قد تعدت الـ35 عاما في الخدمة،وبقدوم عام 2026 البحرية الأمريكية ستفقد عدد كبير من الطرادات قد يصل إلى إحدى عشر طراداً.

وقد أوضح مراقبون للموقع أن البحرية الأمريكية الآن أمام خيارين، فإما أن تقوم بإصلاح القطع البحرية وصيانتها لزيادة عمرها الافتراضي، أو أن تقوم بتحديث الأسطول البحري، كما أوضحوا أنه لا توجد أية خطة واضحة للصيانة أو التحديث، وفي حالة عدم القيام بإجراء لتفادي هذا النقص في البحرية الأمريكية فإن هذا سيؤثر شكل كبير على قدرة البحرية الأمريكية على القيام بالمهام المكلفة بها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.