التخطي إلى المحتوى
هيئة البريد تصدر قرار عاجل بشأن دفاتر التوفير الورقية
هيئة البريد

أعلنت هيئة البريد قرارا عاجلا بشأن دفاتر التوفير الورقية، حيث تقرر وقف إصدارها ليتم استبدالها ببطاقات إلكترونية في جميع مكاتب البريد وذلك بعد نجاح التجربة في القاهرة والجيزة، عدا حسابات القصر ومن في حكمها تسري عليهم الإجراءات المعمول بها حاليا.

حيث صرح عصام الصغير رئيس مجلس ادارة الهيئة القومية للبريد، أن هيئة البريد بدأت في التحول تدريجيا من نظام دفاتر التوفير الورقية إلى البطاقات الإلكترونية، وذلك بعد نجاح المرحلة الأولى، وذلك يتيح للعملاء للاستفادة من خدمات الدفع الإلكترونى والتسوق عبر مواقع التجارة الإلكترونية، وأيضا الاستفادة من العروض المتاحة لمن يحمل تلك البطاقات.

وأضاف الصغير أن هناك خطة لتزويد مكاتب البريد بماكينات صراف آلي، وكذلك توفير ماكينات نقاط البيع “pos” بجميع المكاتب، كما أنه تم البدء في إصدار 410 آلاف بطاقة إلكترونية، وكذلك البدء فى طباعة 500 ألف بطاقة مدفوعات حكومية، كما أن هيئة البريد تقوم بالتواصل مع عملائها من خلال خدمة الرسائل القصيرة لمناشدتهم لاستخراج البطاقات الإلكترونية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.