التخطي إلى المحتوى
الهيئة القومية للبريد تقرر رسمياً وقف إصدار دفاتر التوفير الورقية – وهذه الفئة مستثناة من القرار
البريد المصري

قررت اليوم الخميس الموافق 5 أكتوبر 2017، الهيئة القومية للبريد المصري، وقف إصدار دفاتر التوفير الورقية، على أن يتم استبدالها ببطاقات إلكترونية،  وذلك بعد نجاح التجربة على قطاعي الجيزة والقاهرة الكبرى، وسيتم تطبيق القرار بداية من شهر أكتوبر الجاري، فيما عدا حسابات القصر ومن في حكمها، حيث تسري عليهم الإجراءات المعمول بها في الوقت الحالي.

هذا وقد أكد رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد المصري، الأستاذ عصام الصغير، خلال حديث صحفي منذ قليل، أن هيئة البريد بدأت في التحول التدريجي لاستخدام البطاقات الإلكترونية منذ شهر أغسطس الماضي، بمحافظتي القاهرة والجيزة، وبعدما نجحت هذه المرحلة، قررت هيئة البريد تعميمها على جميع محافظات مصر، وذلك للاستفادة من العروض التي تتاح لحاملي تلك البطاقات.

أضاف “الصغير” أن قرار الهيئة القومية للبريد، جاء ليواكب جهود الدولة التي ترمي إلى زيادة الدمج المالي والشفافية المالية، الأمر الذي يوفر للمواطنين خدمات أفضل، حيث تسهل عليهم بطاقات البريد الإلكترونية التسوق عبر مواقع التجارة الإلكترونية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.