التخطي إلى المحتوى
العراق تعلن وفاة جلال طالباني.. أول رئيس لها من أصول غير عربية
وفاة جلال طالباني

كشف التليفزيون العراقي منذ ساعات قليلة عن وفاة الرئيس العراقي السابق، جلال طالباني، والذي كان متواجدًا في ألمانيا من اجل العلاج من جلطة قد أصيب بها منذ عام 2012، فور إعلان ذلك بدأ اسم الرئيس جلال طالباني في احتلال محركات البحث على شبكات الانترنت وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي من أجل التأكد من حقيقة تلك الأخبار، ولذلك فإن مصر فايف سوف يقدم لكم خلال هذا التقرير تقرير شامل عن حياة الرئيس العراقي الراحل.

بغداد تؤكد اخبار وفاة جلال طالباني

وكشفت المصادر الحكومية في بغداد، عن كون الأخبار التي تتحدث عن وفاة الرئيس “جلال طالباني” هي أخبار حقيقة بنسبة 100%، وأن الراحل قد وفته المنية وهو يتلقى العلاج في إحدى المستشفيات الألمانية صباح اليوم وذلك بعد سنوات من إصابته بجلطة دماغية.

جلال طالباني
وفاة الرئيس السابق جلال طالباني

ويذكر أن جلال طالباني المولود في شهر نوفمبر وبالتحديد يوم 12 من شهر تشرين الثاني سنة 1933 في محافظة السليمانية، هو أول رئيس لجمهورية العراق من أصل غير عربي، حيث ينحدر من أصول كردية وكان قبل تعيينه في منصب الرئيس، يشغل منصب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني.

وفاة جلال طلباني بعد صراع طويل مع المرض

وقالت التقارير الإعلامية القادمة من بغداد، بأن حسب التصريحات الخاصة بطاقم الاطباء في المستشفى التي كان يتعالج بها “جلال طالباني، فإن الرئيس السابق لجمهورية العراق، كان يعاني من مشاكل حسين وقد تم إلحاقه من قبل بمدينة الحسين الطبية في الأردن وذلك في عام 2007 بعدما أصيب بوعكة صحية شديدة.

وبعدها بسنة ونصف وبالتحديد في أغسطس 2008، تم إجراء عملية جراحية له في الولايات المتحدة الأمريكية وبعدها بسنوات غادر إلى ألمانيا من اجل تلقى العلاج بعدما أصيب بجلطة دماغية كانت سبب في دخوله غيبوبه مطولة وقتها، قبل ان يرحل عن عالمنا صباح اليوم الثلاثاء الموافق الثالث من شهر أكتوبر 2017.

ويذكر أن رحلة علاج “طالباني” في ألمانيا قد أنقطعت في وقت سابق، حيث عاد إلى بلاده يوم 20 يوليو من عام 2014، ولكنها بعدها بقليل قد تعرض لوعكة صحية مجددة، الأمر الذي دفع البرلمان العرافي إلى اختيار “فؤاد معصوم” في منصب رئيس الجمهورية خلفًا له ليستكمل هو رحلة علاجه.

قد يهمك أيضًا

التعليقات