التخطي إلى المحتوى
بعد غلق ضريح الحسين بالتزامن مع يوم عاشوراء.. قيادية شيعية: «طز في دستور مصر.. نازلين الحسين غصبن عن السلفيين والدولة»
غلق ضريح الحسين بالقاهرة مع الاحتفال بيوم عاشوراء

استنكرت القيادية الشيعية في مصر «رانيا العسال» قيام وزارة الأوقاف المصرية بإغلاق مسجد الإمام الحسين بالقاهرة، بعد كل صلاة، وفتحه فقط لأداء الصلوات المكتوبة تزامناً مع الاحتفال بيوم عاشوراء.

حيث قالت العسال، القيادية الشيعية، والملقبة بـ بنت زينب، عبر مجموعة تدوينات عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي المصغر تويتر، أنه تم غلق أبواب ضريح الحسين بالقاهرة حيث قالت: “تم الآن غلق ضريح الحسين بالقاهرة ومنع الصلاة فيه، فما داموا ينكروا أن لا شيعة بمصر فلماذا هم خائفون؟ طز بالدستور والمواطنة”، وتحدت العسال جموع المصريين الذين يرفضون أي طقوس للشيعة في مصر قائلةً:  “نازلين للحسين غصبا عن السلفيين والدولة التي تحميهم كالملحدين ينكروا وجود الله ولا يتكلموا إلا عن الله وينكروا وجود الشيعة ولا يستهدفوا غيرهم” .

وكانت وزارة الأوقاف قد قررت غلق مسجد الإمام الحسين بالقاهرة وفتحه قبيل كل صلاة فقط، بالتزامن مع الاحتفال بيوم عاشوراء، خاصة بعد تواتر الأنباء عن قيام بعض الائتلافات السلفية بمنع أي مظاهر لاحتفال الشيعة بيوم عاشوراء بالحسين.

من جانبها قامت قوات الأمن بالتواجد المكثف بمحيط المسجد تحسباً لوقوع أي مشادات بين السلفين وبعض الشيعة خلال الاحتفال بيوم عاشوراء.

قد يهمك أيضًا

التعليقات