التخطي إلى المحتوى
السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة بأمر من الملك سلمان بن عبد العزيز.. أول تعليق للخارجية الأمريكية
العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز يأمر بالسماخ للمرأة السعودية بقادة السيارة

بعد أن ثار جدل واسع في أوساط المجتمع السعودي، حول منع وتحريم قيادة المرأة السعودية للسيارة، وهي الدولة الوحيدة في العالم التي تحظر على المرأة قيادة السيارة بناء على آراء وفتاوى دينية لرجال دين يعارضون ذلك، على الرغم من عدم وجود قانون يحول دون قيادتها للسيارة، غير أن القانون القديم لا يسمح للمرأة بالحصول على رخصة قيادة.

فقد صدر الأمر الملكي  السامي التاريخي من خادم الحرمين الشريفين، العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة وبإصدار رخصة القيادة لها.

السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة بأمر ملكي
السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة بأمر ملكي

ووفقا لما نشرته وكالة الأنباء الرسمية السعودية “واس” : ” أمرا ساميا باعتماد تطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية – بما فيها إصدار رخص القيادة – على الذكور والإناث على حد سواء” صادر عن الملك السعودي، وتضمن الأمر الملكي تشكيل لجنة مشكلة من وزارات: الداخلية، والمالية، والعمل والتمية الإجتماعية ، تكون مهمتها دراسة الترتيبات اللازمة لإنفاذ الأمر الملكي.

وعلى اللجنة وفقا للأمر الملكي رفع توصياتها بهذا الخصوص خلال 30 يوما من تاريخه والتنفيذ من 10-10-1439 هـ، بما يتوافق مع الضوابط الشرعية والقانونية المعتمدة.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قال في وقت سابق من شهر إبريل الماضي حول قيادة المرأة السعودية للسيارة: ” إن المجتمع  لا يزال غير متقبل لقيادة المرأة للسيارة حالياً، وأضاف أن: “المستقبل تحدث فيه متغيرات ونتمنى أن تكون متغيرات إيجابية”.

وكان أول تعليق حول الأمر السامي للملك سلمان بن عبد العزيز، بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة واستصدار رخصة قيادة، كان من أمريكا، خيث رخبت الخارجية الامريكية بالنبأ ووصفت الأمر بأنه ” خطوة عظيمة في الاتجاه الصحيح”.

قد يهمك أيضا

التعليقات