أول قرار من النائب العام المصري بشأن حفل المثليين والذي شهد رفع أعلام المثلية والترويج للشذوذ الجنسي
إحتفال المثليين

فوجىء المصريين بكارثة أخلاقية ودينية في ذات الوقت عندما انتشرت أخبار حفل حضره عدد كبير من المثليين وقاموا من خلاله برفع أعلامهم بكل حرية بل ونقلت وسائل الإعلام المصرية أخبار ذلك الإحتفال وتداولت المواقع الإخبارية وصفحات التواصل الإجتماعي صورة لأحد المشاركين في الحفل وهو يقوم برفع علم المثليين.

وفي هذا الشأن قرر المستشار نبيل صادق النائب العام بتحويل الأمر للتحقيقات خاصة بعد أن تلقى بلاغ من أحد المحامين يتهم المشاركين والقائمين على الحفل بالترويج للشذوذ الجنسي وللمثلية بكل حرية وأريحية بل ورفع الأعلام بكل تفاخر وثقة.

وقد حول النائب العام البلاغ لنيابة أمن الدولة العليا للتحقيق في تلك الممارسات المخالفة للدين والأخلاقيات ولقيم المجتمعات الإسلامية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.