التخطي إلى المحتوى
القصة الكاملة وراء صورة الملك فيصل التي قد تتسبب في إقالة وزير التعليم

سادت موجة من الغضب مواقع التواصل الإجتماعي وفي أوساط المجتمع السعودي بسبب الصورة التي وصفت بالمسيئة للملك فيصل في كتاب الدراسات الاجتماعية والوطنية المستوى الأول الثانوي، حيث يظهر الملك الراحل وبجواره شخصية يودا -أحد شخصيات فيلم حرب النجوم- أثناء توقيعه على ميثاق هيئة الأمم المتحدة.

من جانبه قدم وزير التعليم السعودي الدكتور أحمد العيسى إعتذاره عن هذه نشر هذه الصورة الذي وصفه بأنه خطأ غير مقصود، وأعلن عن سحب جميع النسخ الموجودة ووجه بسرعة طبع النسخ المصححة وتشكيل لجنة قانونية للتحقيق في مصدر الخطأ واتخاذ الاجراءات المناسبة تجاهه.

ترجع الصورة المعدلة للملك فيصل إلى أحد الأشخاص الذي يدعى عبد الله الشهري والذي يعمل على تركيب شخصيات خيالية من الأفلام على صور حقيقية لشخصيات عامة وذلك تعبيراً عن مناسبة هذه الشخصيات سوياً وإرتباطها ببعضها في عدد من السمات الشخصية، حيث عبر صاحب الصورة المركبة عن تشابه صفات الحكمة والحدة والقوة بين الشخصيتين بالاضافة للسيف الأخضر ولون البشرة.

وربط الشهري بين وجود هذه الصورة في كتاب الدراسات الاجتماعية وبين استخدام الانترنت للبحث عن الصور، وأن مصمم الكتاب لم يلاحظ الفرق بين الصورة المركبة والصورة الأصلية، مما تسبب في هذا الخطأ الكبير.

على الجهة الأخرى لم يقبل الكثيرون من متابعي شبكات التواصل الإجتماعي اعتذار وزير التعليم، واعتبر عدد منهم أن الصورة مقصودة للإساءة إلى الملك فيصل، وطالبوا بإقالة وزير التعليم وتحويل المتسبب في الواقعة للمحاكمة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.