مجلس النواب يناقش عدم تفاعل صفحات مواقع تواصل الهيئات الحكومية مع المواطنين
Untitled-1

تعتبر مواقع التواصل الاجتماعي قوة عظمى في قدرة جمع افراد المجتمع على التواصل مع بعضها البعض وهي تعتبر افضل الطرق التي تفضلها فئات المجتمع للحصول على المعلومات بسبب الطفرة التكنولوجيه التي يشهدها العالم في عالم الاجهزة والهواتف الذكية وتعتبر مواقع التواصل الاجتماعي من افضل واسهل الوسائل لنشر واستقبال المعلومات من قبل الجمهور والفئات الحكومية والاجتماعية المختلفة .

تبذل الجهات الحكومية قصارى جهدها للوصول الى الجماهير وتعزيز التواصل مع الفئات المختلفة في جميع طبقات المجتمع وعليه فقد قامت الحكومات بانشاء صفحات رسمية على مواقع التواصل الاجتماعي لتستطيع الوقوف على رغبات ومتطلبات الشعب الفكرية ومحاولة تحقيقها في صورتها التي تلبي احتياجاتهم وترضيهم .

قام العديد من منتحلي الشخصيات الحكومية بانشاء صفحات مزيفة ومروجة للشائعات بمعلومات خاطئة عن الحكومات والقرارات مما يؤدي الى الثورة من الجمهور على الحكومة بناءا على هذه المعلومات المغلوطة .

وقام النائب تادرس قلدس عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب بتقديم طلب إحاطة للدكتور علي عبد العال رئيس المجلس لتقديمه للمهندس شريف اسماعيل بخصوص عدم الاهتمام بالمواقع الاجتماعية الخاصة بالوزارات والهيئات الحكومية وتفاعلها مع الجمهور وعدم تحديثها باستمرار مما يفتح المجالات أمام منتحلي الشخصيات ومروجي الشائعات والاكاذيب لتقديم معلومات خاطئة تشوش الراي العام وان مهمة مواقع التواصل الاجتماعي تتمثل في التفاعل مع بلاغات المواطنين وتلبية احتياجاتهم بدلا من الاقتصار على تعريفهم بمهام وانشة مسؤولي الوزارات والتي ليست من اهتمامات الجمهور العادي .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.