تركيا تلغي استخدام الموسيقى العسكرية أثناء تشيع جنازة قتلى الجيش والشرطة وتستبدلها بـ«التكبير»
الرئيس التركي " طيب رجب أردوغان " يريد المصالحة مع مصر وإستعادة العلاقة بين البلدين

قررت الحكومة التركية اليوم إلغاء استخدام الموسيقى العسكرية خلال مراسم تسيع جنازة الشهداء من رجال القوات المسلحة والشرطة، واستبدالها بأمر آخر.

تركيا تلغي الموسيقى العسكري أثناء تشيع قتلى الجيش والشرطة

حيث قررت وزارة الداخلية استبدال الموسيقى العسكرية بـ” التكبير” خلال مراسم تشيع الشهداء من الجيش والشرطة، وذلك من خلال كتاب متعلق بـ” مراسم جنائز الشهداء”، مؤكده أنه يجب أن يرافق الشهداء التكبير على نهج تكبيرات العيد.

وأضافت وزارة الداخلية: ” إجراء مراسم وداع الشهداء من كافة الرتب، والموظفين من منتسبي وزارة الداخلية، وعناصر الحماية الأمنية، إلى مثواهم الأخير، مع عدم عزف أي آلة موسيقية خلال دقيقة الصمت، وأن تشييع جنائز الشهداء ستجرى بالتكبيرات بشكل يتناسب مع القيم المعنوية للشهادة، ورغبة الشعب

وأشارت صحيفة ” جمهوريت” التي نقلت الخبر، أن الحكومة قررت تغير طريق تشيع قتلى الجيش والشرطة الذي استمر لمدة 85 عاما.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.