التخطي إلى المحتوى
العناية الإلهية تنقذ ركاب قطار “vib ” في بني سويف من كارثة محققة نتيجة نوم السائق ومساعده
قطار الصعيد

تكرار لمسلسل الإهمال والكوارث التي تحدث في القطارات المصرية، أنقذت العناية الإلهية، اليوم، الآلاف من ركاب قطار رقم 1902، والقادم من القاهرة والمتجه جنوبا إلى الصعيد  إلى محافظة أسوان ، صباح اليوم، من كارثة محققة كادت أن تقتل الكثير من ركاب القطار “vib” وتعرضهم لخطر الموت .

حيث تفاجئ برج المراقبة والمسئول عنه “م ب “والذي يعمل في برج مراقبة محطة سكك حديد الفشن جنوب بني سويف، حيث تفاجئ بنوم السائق ومساعده في القطار رقم 1902، “VIB”   إثناء مروره على البرج المتواجد فيه، فقام موظف البرج بإعطائهما إشارات ضوئية  واجري اتصالات بهم ولكنهم لم يستجيبوا وظلوا متكئين على كرسي القيادة دون الاستجابة له .

فقام مسئول برج مراقبة الفشن “م ب” بالاتصال فور بمسئول برج بلوكات ومحطات بني سويف بالأمر واخبره أن سائق القطار رقم 1902 وهو “محمد ج “ومساعده نائما ولم يلتفت للإنذارات ولم يستجيب للاتصالات، فأمر على الفور مراقب بلوكات ومحطات بني سويف بإعطاء إشارة التوقف للقطار مرة أخرى بمحطة الفنت جنوب مركز الفشن وتركيب كبسولة الصدمات والتي تنفجر عند مرور القطار عليها لكي يستفيق السائق ومساعده من نومه وبالفعل استفاق السائق من نومه وتوقف القطار دون أن يشعر الركاب وتم استبدال السائق والمساعد بآخرين واستكملت الرحلة وتم إرسال السائق إلى القاهرة للتحقيق معه هو والمساعد

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.