تحذير هام لكل الأمهات هناك نوعان من الغرق والثاني لا يظهر إلا بعد 24 ساعة من مغادرة الماء..التفاصيل بالصور
غرق الطفل في الماء

الغرق معروف عنه هو يكون غالباً في البحر لأي سبب من الأسباب، ولكن هل سمعتم عن الغرق الجاف أو يحدث أيضاً والطفل في المنزل؟، هذا ما نعرفه لحضراتكم لكي تعي كل الوعي وتحافظوا على سلامة أولادكم.

حذرت الدكتورة “إيمان عبد العظيم” استشاري طب الأطفال جميع الأمهات من أن هناك نوعان من الغرق وهما الجاف والثانوي، ويجب معرفتهم جيداً لتجنب أي مخاطر على أطفالنا.

النوع الأول وهو الغرق الجاف:- ربما يكون غريباً بعض الشئ ويحدث بعد دقائق من الخروج من الماء أي على أرض جافة،  ويكون بعد التواجد تحت الماء بشكل كلي واستنشاقها والتي تصل إلى الأحبال الصوتية ولكنها لا تصل إلى الرئة وتسبب انسداد في مجرى التنفس، وحينها يمكن إنقاذ الطفل إذا تم الضغط على بطنه بواسطة أرجله ونومه على جنبه مع الضرب على ظهره لكي تخرج الماء.

النوع الأخر (الغرق الثانوي):- هو الأخطر على الطفل ويحدث بعد مرور 24 ساعة على الخروج من الماء، وهنا يحدث عندما يتم استنشاقها تصل إلى الرئتين وتستقر فيها لعدة ساعات مما يسبب الالتهابات التي تعمل على انسداد الشعب الهوائية يليها صعوبة التنفس والتي تؤدي إلى الوفاة غرقاً إذا لم تؤخذ في الإعتبار.

وتؤكد الدكتورة أن معظم حدوث الغرق الثانوي هو ابتلاع الأطفال كمية من المياه عن طريق الخطأ، وقد يحدث أيضاً في المنزل أثناء استحمام الطفل وهو يلهو في البانيو الممتلئ بالمياه ومن السهل ابتلاع الماء أو التنفس تحتها والتي تؤدي إلى الغرق بسبب هذه العادة التي تفعلها الكثير من الأمهات دون أن تدري العواقب.

أعراض الغرق الثانوي في الأطفال

غالباً يحدث في الأطفال وليس الكبار وهو حينما يبتلع المياه عن طريق الخطأ سواء بعد الإستحمام أو اللهو في البحر وتظهر الأعراض كالأتي:-

  • التنفس بسرعة.
  • صعوبة ومشاكل في التنفس.
  • قئ أو سعال.
  • خمول أو إرهاق أو فقدان للطاقة.
  • الحاجة المستمرة للنوم.
  • عدم الرغبة للأكل والشرب.

وإذا تم ملاحظة أي من الأعراض السابقة بعد تعرض الطفل للمياه لابد من الاتصال السريع بالإسعاف، أو التوجه لأقرب مستشفى فوراً ليتم إنقاذه.

صور الإسعافات الأولية لإخراج الماء

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.