التخطي إلى المحتوى
سيدتان تذبحان «إكرامي 37 سنه» ويقطعان جسده إلى أجزاء ويلقيانه في نهر النيل.. والداخلية تكشف التفاصيل الأليمة

نجحت الأجهزة الأمنية بمحافظة الجيزة في كشف غموض العثور على أشلاء بشرية لشاب في الثلاثينيات من عمرة، وذلك بعد ذبحة إلى ثلاثة أجزاء  وإلقاء بعضها في ترعة المتربة في إمبابة، وإلقاء الباقي في نهر النيل.

وعلى الفور بدأت الأجهزة الأمنية في البحث من اجل الوصول للحقيقة ومعرفة الشخص المذبوح، وبعد التحريات تبين أنها لسائق يدعى ” إكرامي” 37 عاماً وتم التبليغ عن غيابه منذ شهر مايو الماضي، وأنه سيء السمعة وله العديد من العلاقات الغير شرعية مع بعض النساء، وانه كان يصورهم أثناء الرزي له من أجل  ابتزازهم.

وتين من التحريات الأولية أن وراء تلك الجريمة سيدتين  بينهما سيدة تُدعى ” ميرفت ” تمتلك حضانه، وأنه أقام علاقة معها وصورها وكان يبتزها باستمرار، حيث عقدت النية على التخلص منه، وبالفعل اتفقت مع صديقتها، التي أتت به للشقة، ووضعوا له المنوم في المشروب، وبعدما تأكدوا من سريان مفعوله قاموا بتقطيعه ورمي القطع كما تم ذكرها، وتم تحرير محضر بالواقعة وإحالته للنيابة العامة للتحقيق.

قد يهمك أيضًا

التعليقات