التخطي إلى المحتوى
كسوف الشمس ظاهرة تاريخية تنتظرها أمريكا بفارغ الصبر
كسوف الشمس

على غير المعتاد، وفي منتصف النهار ستعيش “أمريكا” حدثا تاريخيا لم تعرفها سماؤها منذ وقت طويل، حيث انه لن يكمل النهار وقته الطبيعي ودورته الطبيعية وسيقبل الليل مبكرا، وسوف يصطف ملايين من الأمريكيين و الوافدين من خارج الولايات المتحدة الأمريكية ليروا هذا الحدث الجليل الذي قل ما يحدث والذي سيكون أول كسوف يشهده هذا الجيل في “الولايات المتحدة الأمريكية”.

من المتوقع أن يصطف القمر مع الشمس خافيا إياها، ولن يظهر من الشمس إلا الهالة الشمسية الأكبر، ومن المتوقع أيضا أن يكون هذا الجمهور هو اكبر جمهور يتابع مباشرة حدثا سماويا في تاريخ البشرية وعند إضافة الذين يتابعون عبر الإنترنت، ستتحطم الأرقام القياسية على الأرجح حسب “رويترز”.

 

سيبدأ كسوف الشمس مسارة على ساحل “أوريجون” على المحيط الهادي في العاشرة و الربع أثناء النهار، ليذهب إلي ساحل “سانت كارولينا” بعد حوالى 90 دقيقة، حيث ستكون اكبر مدينة يمر عليها الكسوف هي مدينة “ناشفيل” بولاية “تنيسي” والتي يقيم بها  ما يقرب إلى 609 ألف نسمة.

قد يهمك أيضا

التعليقات