التخطي إلى المحتوى
سلطنة بروناي تعتزم  تطبيق العقوبات طبقاً للشريعة الإسلامية

أقرت سلطنة بروناي أمس الثلاثاء 1/4/2014 تطبيق نظام العقوبات طبقاً للشريعة الإسلامية بدلاً من القوانين الوضعية خلال مدة الستة أشهر القادمة وهي الخطوة التي كان يحلم السلطان حسن بتنفيذها منذ تسعينيات القرن الماضي .

السلطان حسن البلقية
السلطان حسن البلقية , سلطان بروناي ,

وكان السلطان ” حسن البلقية ” قد أقر مرسوماً يقضي بإدخال نظام العقوبات في الشريعة الإسلامية حيز التنفيذ .

يشمل القرار تنفيذ حد قطع يد السارق وجلد الزاني ” غير المحصن ورجم المحصن ” وجلد شارب الخمر .

وقال السلطان حسن البلقية ” إننا نقوم بواجبنا تجاه الله بتنفيذ هذا القانون ” .

وقد صرح السلطان في فبراير الماضي ” إن تطبيق الشريعة الإسلامية يمثل سياج حماية قوية لا سيما أمام العولمة ” .

وقد اعترضت عدة دول على هذا القرار منها بريطانيا حيث أرسلت للسلطان رسالة تطالبه بالعزوف عن هذا القرار وكذا أعربت محكمة العدل الدولية عن أسفها من هذا القرار معتبرة إياه خرقاً للقوانين الدولية !!!!

ويعتبر السلطان حسن البلقية من أغنى أغنياء العالم وكذا سلطنة بروناي من أغنى الدول وذلك بسبب المخزون الهائل من النفط .

ويشغل السلطان البالغ من العمر 67 عاماً منصب سلطان بروناي ومنصب رئيس الوزراء ووزير المالية والداخلية

يبلغ عدد سكان السلطنة حوالي 400 ألف يدين أكثر من ثلثيهم بالإسلام ويعتمدون في أحوالهم المدنية ” الزواج والطلاق ” على الشريعة الإسلامية فيما يدين باقي السكان بالبوذية والمسيحية بنسب متفاوتة .

قد يهمك أيضًا

التعليقات