“مصر فايف” ينشر بالتفاصيل الشروط التي توجب علي المسلمين القيام بفريضة الحج
الكعبة والإحرام

مع اقتراب موسم الحج يستعد  كثير من المسلمون لتأدية الفريضة،  فالحج هو الركن الخامس من أركان الإسلام كما ورد في حديث نبينا محمد صل الله عليه وسلم، وقد أكد الأزهر الشريف ودار الإفتاء بوجوب فريضة الحج علي المسلم في حالة توافر عدة شروط.

الشروط اللازمة لتأدية فريضة الحج

  • الإسلام: أن يكون مسلم يشهد أن “لا إله إلا الله و أن محمد رسول الله”
  • البلوغ : يكون قد بلغ الحلم.
  • العقل: ألا يكون يعاني من أي أمراض عقلية أي مسؤول بصفة كاملة عن تصرفاته.
  • الحرية: ألا يكون عبد.
  • وجود القوت والزاد كالماء، الطعام،الدواء، مستلزمات السفر، والمواصلات وتكلفتها.

ويشترط أن يكون نفقته وزاده فائض عن حاجة أهله وبيته “شرط الاستطاعة”، وأما إن كان يملك الزاد والمال وهو غير متزوج أولي له الزواج حتي يعصم نفسه من الخطأ، فالزواج مقدم في حقه عن الحج.

ومن كان لديه ما يكفي بيته وأهله، وتكلفة سفره، ومال يكفي لينفق علي عائلته أثناء الحج، ولكن لا يملك ما ينفق منه علي نفسه أيام الحج، فلا يجب عليه الحج.

  • كما يجب أن يكون قوي البنيه ، يقوى علي تعب السفر، ويقدر على أداء مناسك الحج.
  • كما يجب أن يضمن لنفسه الأمن والأمان في رحلته ،وأن تكون الطرق خاليه من المهلكات والأخطار.
  • يشترط أن يمتلك الوقت حتي يسير إلي الكعبة بمكة دون الإسراع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.