التخطي إلى المحتوى
وفاة سيدة بالعناية المركزة بمستشفى جامعي بسبب الـ«فيس بوك».. والأبناء يكشفون التفاصيل
سيارة اسعاف

في واقعة مأساوية قال ” محمد عبد الله” إبن ضحية اليوم، أن الممرضة التي تشرف عن والدته بالعناية المركزة تدعى ” منى.ف”، مؤكداً أن لقبها ” الفتوة”، وذلك بسبب أنها شديدة في التعامل مع المرضى، وأن قلبها لا يعرف الرحمة، مؤكداً أن والدته لم تجد العناية في المستشفى.

وفاة سيدة بسبب الفيس بوك

ومن جانبها أكدت” يسرا” ابنة الضحية أن شاهدت ألام كثيرة وذلك بسبب عد الاهتمام بالمرضى قائله: ” إحنا شُفنا الويل داخل العناية، وبالتحديد بسبب عدم الآدمية والرفق بالمريض”، حيث أكدت أن تلك الممرضة كانت دائما لا تستجيب لنداءات المرضى لأنها مشغوله بالتصفح على الـ” فيس بوك”، كما أنها لم تستجيب لمساعدة والدتي داخل العناية المركزة.

وأضاف ” يسرا عبد الله” من خلال تصريحات مع أحد مواقع الأخبار المصرية مناشده رئيس جامعة أسوان  الدكتور ” أحمد غلاب”، ومدير المستشفى الدكتور” عبد الله العبيدي”، بضرورة الحسم مع تلك الممرضة ومعاقبتها ونقلها من هذا المكان الحساس.

قد يهمك أيضًا

التعليقات