التخطي إلى المحتوى
انتحار عروسة بطريقة مأساوية بعد تكذيب زوجها اختبارات عذريتها.. واقدامه على خطوة صادمة لها

أقدمت عروسة تُدعى ” راجابي خورشيد”، تبلغ من العمر 18 عاماً، على الانتحار بطريقة مأساوية، بطاجيكستان، بعد  بعدما اتهم زوجها، بأنه ضغط عليها لإجراء اختبارات العذرية، ثم تزوج من أخرى بعدما لم يصدق النتائج.

وأقدمت العروسة على الانتحار، عن طريق شرب جرعة قاتلة من الخل بعد 40 يومًا من زواجها من “زافر بيروف”، البالغ من العمر 24 عاماً، بالرغم من اجتيازها امتحاناً حكومياً مطلوباً قبل الزواج، يحتوي على اختبار العذرية.

كما قام الزوج، بإجراء اختبارين آخرين لها، إلا أنه لم يصدق نتيجتهما وتزوج من أخرى، في حين قالت أسرة خورشيد، التي رتبت الزواج، إن ابنتها قالت له على فراش الموت إنها شعرت بضغط كبير لقبول مطالب بيروف بالزواج من امرأة أخرى وأنها غير قادرة على التحمّل أكثر.

قد يهمك أيضًا

التعليقات