التخطي إلى المحتوى
“مصر فايف” ينشر الزيادات الجديدة فى أسعار هواتف سامسونج وهواوي وإنفينيكس ولينوفو

أقرت شركات «هواوي»، و«إنفينيكس»، و«لينوفو» و«سامسونج» للهواتف المحمولة، زيادات جديدة على أسعار أجهزتها بالسوق المحلية، خلال يوليو الحالى، بين 2 % إلى 7 %، بعد موجة الغلاء العنيفة التى شهدتها الأسواق، بعد زيادة ضريبة القيمة المضافة من 13 % إلى 14 %، ورفع أسعار المشتقات البترولية.

وكشفت قائمة أسعار «هواوى» عن زيادة منتجاتها بـنسبة 3 %، إذ ارتفع سعر جهاز «p10 plus»«»«111 جنيهًا من 13.299 ألف جنيه إلى 13.410 ألف جنيه، وزاد أيضا سعر جهاز «mate 9» من 11.629 ألف جنيه إلى 11.730 ألف جنيه.

كما شملت الزيادات جهاز «p10»، وارتفع سعره من 10.999 ألف جنيه، إلى 11.095 ألف جنيه، وجهاز «p10 lite» من 5699 إلى 5739 جنيهًا، وgr5 2017 ذاكرة 64 جيجابايت من 5605 إلى 6566 جنيهًا، وgr5 2017 من 4969 إلى 5019 جنيهًا.

وعلى صعيد آخر، ارتفعت أسعار سامسونج الكورية بنسبة تدور بين 2 إلى 3 %، ليصل سعر جهاز j1 mini prime 3G/8GB إلى 1355 جنيهًا بدلا من 1340 جنيهًا، وجهاز J1 ACE 3G/ 4GB من 1649 جنيهًا إلى 1665 جنيه، وقفز جهاز GALAXY J1 2016 من 1969 إلى 1985 جنيه.

وزاد سعر جهاز GALAXY PRIME PLUS من 2249 إلى 2269 جنيهًا، وقفز سعر جالاكسى إس 8 إيدج بلس 64 جيجابايت بواقع 160 جنيهًا دفعة واحدة، ليرتفع من 16.199 ألف جنيه إلى 16.359 ألف جنيه، وارتفع سعر جهاز جالاكسى إس 8 إيدج من 14.299 ألف إلى 14.449 ألف جنيه، وجالاكسى إس 7 إيدج 32 جيجابايت من 12.599 ألف إلى 12.749 ألف جنيه.

وزاد سعر هاتف جالاكسى A7 2017 من 8199 إلى 8299 جنيهًا، وGALAXY S7 LTE 32 GB من 10.599 ألف إلى 10.699 ألف جنيه، و5GALAXY NOTE 32 GB من 10.899 ألف إلى 10.999 ألف جنيه، وارتفع سعر جهاز تاب A7 LTE من 2899 إلى 2929 جنيهًا، وسعر جهاز TAB S3 LTE 32 GB من 12.899 ألف إلى 12.999 جنيه.

وقفز سعر جهاز «‪lenovo motoz z 4G» بنحو ‪800 جنيه ليصل إلى ‪10.999 آلاف جنيه مقارنة بـ ‪10.199 آلاف جنيه ، و«‪Z PLAY 4G» من 7349‪  جنيه إلى ‪7419 جنيه، كما ارتفع ايضا سعر جهاز «‪K6 NOTE 4G» من 3749‪  جنيه إلى3799‪  جنيه ، وزاد سعر «‪A1000M» من ‪849 جنيه إلى ‪999 جنيه.

وأرجع طارق عيد، مدير العلاقات العامة بشركة إم تاتش للهواتف، سبب ارتفاع أسعار الهواتف إلى زيادة تكلفة نقل المنتجات بعد تحريك أسعار المحروقات، بنسب كبيرة خلال الأيام الماضية.

وأشار عيد إلى تراجع مبيعات المحمول خلال موسم الصيف الحالى بنسبة لا تقل عن %60 ، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة التى أثرت بالسلب على التجار، منها تعويم الجنيه وارتفاع معدل التضخم، وقال إن التجار يلجأون حاليا إلى تصريف البضائع بأقل هامش ربح، مع توزيع هدايا على الأجهزة، لتسويق منتجات الشركات.

ورفعت «انفينيكس» سعر جهاز «NOTE 3 16+3GB» من 2749 إلى 2770 جنيهًا، وS2 PRO 32+3GB من 3299 إلى 3333 جنيهًا، وZERO 4 PLUS 64+4GB من 5599 إلى 5650 جنيهًا.

كما زاد أيضا سعر جهاز HOT 4 PRO 16 +2GB من 2090 إلى 2099 جنيهًا.

يذكر أن سامسونج تستحوذ على 43 % من مبيعات سوق الهواتف الذكية بمصر، تليها هواوى بـ %20، ثم لينوفو الصينية واتش تى سى التايوانية بـ%10 لكل منهما، فيما تتوزع النسبة المتبقية على شركات صينية أخرى منها أوبو وتكنوموبايل وانفينيكس.

وبحسب وليد رمضان، رئيس شعبة الاتصالات والمحمول السابق بالغرفة التجارية بالقاهرة، فإن مبيعات المحمول وإكسسواراتها تراجعت منذ قرار تحرير سعر صرف الجنيه فى نوفمبر الماضى، بنسبة بين 80% إلى  90%، لعدم قدرة التجار على تصريف المخرون لديهم، بالتزامن مع توقف عمليات البيع والشراء بصورة شبه تامة.

قد يهمك أيضا

التعليقات