التخطي إلى المحتوى
مفاجأة سارة للمصريين من وزارة البترول
اكتفاء مصر من الغاز

بعد أن شهد الرئيس عبدالفتاح السيسي افتتاح الانتاج المبكر لحقل ظهر، والذي بدأت وزارة البترول في تجهيز آباره، منذ بداية يونيو من العام الماضي 2017م،حيث سيحقق الاكتفاء الذاتي (من الغاز) بنهاية العام الحالي وبالتالي سيوفر نحو 2,8  مليار دولار سنويا واردات غاز مسال .

 

ذكر مصدر مسؤول بوزارة البترول، أنه تم الانتهاء أيضا من 80% من تجهيزات محطة معالجة الغاز “ظهر البرية”، بمحافظة بورسعيد، بتكلفة تتجاوز 7 مليار دولار، والدور الرئيسي لتلك المحطة هو تنقية الغاز من الشوائب والكبريت، وتحويله من صورته السائلة إلى الغازية .

 

وفي بشرى للمصريين جميعا في حالة دخول المرحلة الثانية من حقل “ظهر”، سوف يضاف 1.7 مليار قدم مكعب غاز يوميا حيث سيصل الانتاج المحلي إلى 7.4 مليار قدم مكعب يوميا نهاية 2018م، وسوف يوفر على الدولة 1.2 مليار دولار شهريا .

 

ومن الجدير بالذكر أن حقل “ظهر” أكبر حقل بمنطقة البحر المتوسط، ويحتوي على احتياطيات تقدر بنحو 30 ترليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي، مما سيساعد مصر للوقوف على قدميها لتصبح دولة مصدرة للغاز بعد أن كانت مستوردة له، ويتوقع خبراء الاقتصاد انتعاشه اقتصادية نتيجة للاكتشافات البترولية الأخيرة التي ستساعد في سد الفجوة في ميزان المدفوعات بالاضافة لتوفير العملات الأجنبية مما سوف يساعد على تعافي العملة المحلية .

قد يهمك أيضًا

التعليقات

  1. توقعنا و الرئيس وعدنا كثيرا و لم يف أبدا بوعده . ما فعله من اجراءات صح الصح لكن كيف وظفها نجح أو فشل ضباب ضباب ضباب ينذر بالفشل الذريع لأن وعوده غلط فى غلط لأن النجاح و الاستثمار و الاقتصاد الحر السليم يقوم على الشفافية و وعوده المتكررة التى طاشت عن هدفها دائما أبدا لا تدل على أى شفافية . اجراءات رفع دعم الطاقة الأن كان يجب أن تكبحها ثمار الاجراءات الماضية حسب وعوده التى لم يجبره أحد عليها !! .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.