التخطي إلى المحتوى
مؤسس المخابرات القطرية يكشف المصير الصادم “للأمير تميم” إذا أستمر على موقفه

أوشكت المدة المتاحة لقطر من أجل القبول بالشروط الـ 13 للدول الأربعة المقاطعة للدوحة على الانتهاء، وسط تعنت ومكابرة من السلطات القطرية وعدم التخلي عن سياستها المعادية للدول العربية، ولهذا فأن الدول العربية تستعد إلى فرض حزمة من الإجراءات التصعيدية ضد قطر عقب انتهاء المدة المحددة.

حيث كشف اللواء محمود منصور، أحد مؤسسي المخابرات القطرية، أنه إذا استمرت قطر على موقفها فلن يكون أمامها سوي سيناريو واحد والأقرب إلى التنفيذ وهو إجبار أميرها الحالي الأمير تميم على الاستقالة من الحكم والخروج من قطر ليصبح لاجئا في تركيا.

اقرا أيضا :

 

 

كما أضاف مؤسس المخابرات القطرية، أن موقف الدول الأربعة المقاطعة إلى قطر أصبح نهائي وغير قابل للنقاش، ويتوجب على السلطات القطرية بالتخلي عن سياساتها، مشيرا إلى أن دول المقاطعة عليها أن تتقدم بجميع الأدلة التي تدين قطر بارتكابها جرائم ضد الإنسانية للمحكمة الجنائية الدولية.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.